----

الأوقاف: العلاقة بين الأزهر والكنيسة نموذج يحتذى به في تسامح الأديان

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكد الدكتور محمد مختار جمعة، الأوقاف أن العلاقة المتينة بين الأزهر والكنيسة أنموذج يحتذى به في تسامح الأديان وإعلاء المصلحة الوطنية وقيم الانتماء الوطني.

وأوضح وزير الأوقاف أن اللقاء الذي جمع بين فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، وقداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية كان وطنيًا بامتياز، وناقش العديد من القضايا الفكرية والمجتمعية العامة.

جديرا بالذكر أن فضيلة الإمام الأكبر استقبل الأحد قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية، بطريرك الكرازة المرقسية؛ لتهنئة فضيلته بعيد الأضحى المبارك، وبسلامة العودة إلى أرض الوطن بعد رحلة علاجية ناجحة إلى أوروبا.

وزير الأوقاف يزور شيخ الأزهر للاطمئنان على صحته

وأعرب الإمام الأكبر عن شكره للبابا تواضروس والوفد المرافق له على التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، مؤكدًا أن العلاقة بين الأزهر والكنيسة المصرية تمثل نموذجًا يجب استثماره في نشر القيم والأخلاق النبيلة ومواجهة العادات والتقاليد الاجتماعية السيئة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق