الارشيف / مصر اليوم / الطريق

خالد منتصر يشعل الفتنة ببوست جرجس جاب جون في .. ومعلقون: ”كفاية... الخميس، 21 يوليو 2022 01:55 مـ

  • 1/7
  • 2/7
  • 3/7
  • 4/7
  • 5/7
  • 6/7
  • 7/7

فاجأ الدكتور خالد منتصر متابعيه على موقع تويتر بنشر تويتة جاء فيها "أنا مندهش من غضب ناس لا بيشجَّعوا فريق المقاصة ولا يعرفوه أصلًا، وكل اللي مزعَّلهم إن فيه لعيّب اسمه جرجس مجدي جاب جون في حارس مرمى اسمه مصطفى، ده ناقص يفرضوا عليه الجزية ويطبَّقوا عليه الحد!"

ووجه المفاجأة أنه لا أحد تقريبًا ذهب إلى ما ذهب إليه منتصر، بل إن أغلب التعليقات على مباراة المقاصة كانت إيجابية، وفيها إشادة بحلاوة الهدف الذي أحرزه جرجس، ولم يتطرق أي أحد إلى كونه مسيحيًا!

بل على العكس تمامَا، بعض المعلقين طالبوا بإتاحة الفرصة أمام مسيحيين آخرين للالتحاق بفِرق كرة القدم، وذكروا بالخير لاعب نادي الأهلي السابق الكابتن هاني رمزي صاحب البصمة الكروية التي لا تنكر!

فمن أين أتى منتصر بهذه الفكرة دون أن يقدّم دليلًا واحدًا عليها؟ فهل يسوقه هوس تصدر الترند إلى حد اختلاق ما ليس موجودًا على أرض الواقع، ولو كان سبيلًا إلى إثارة فتنة طائفية؟!

وفنَّد الكاتب الصحفي حمدي عبد الرحيم منشور منتصر قائلًا: "طب كل مدرِّبي الأهلي والزمالك والمنتخب من الأجانب مسيحيين، ومعظم محترفي الأهلي والزمالك من الأجانب مسيحيين، فإيه بقى غير زياط اللي الإسلام واقف في زورهم؟"

وعلّقت الكاتبة الصحفية سامية علام: "بشوف إن منشوراته مبالغة جدًا، ورأيي الثابت إن كل مبالغة حتى في المناصرة الحقوقية بتضر أكتر ما بتفيد، أنا شخصيًا ما شفتش تعليق واحد مسيء، وده معناه إنه حتى لو حصل، فهي قلة لا تستحق بروزتها وتضخيمها".

وأكَّد ربيع سكر: "والله كنا بنفرح لما هاني رمزي المسيحي يحط جون برأسه الذهب في حارسي الزمالك المسلمين حسين السيد ونادر السيد.. خالد منتصر ده ربنا يسامحه".

واتهم محمد أبو محمد خالد منتصر بأنه مروّج للفتنة، قال: "ده بتاع فتنة وبس، ولا حد جاب سيرة جرجس ولا غيره!"

وذهب أحمد العطار في الاتجاه نفسه بقوله: "لو حبّينا ندي ورشة عمل في كيفية صناعة الفتنة الطائفية، فمش هنلاقي أفضل من تويتات الدكتور خالد منتصر".

ووجه رسالة لمنتصر جاء فيها: ("الحقيقة يا دكتور أنا عن نفسي ما شوفتش حد زعلان عشان جرجس جاب جون في رمضان، ولو حد كتب كده على مواقع التواصل، مع إني أشك، فدول قلة لا تذكر)".

فهل لا يقدر خالد منتصر الظروف التي يمر بها البلد، ولا يدرك خطورة طرح هذه الأفكار والترويج لها، أم أنه يدرك تمامًا كل ذلك ومن ثمَّ يسعى إلى زعزعة هذا الاستقرار وإعطاء مبررات لأعداء الوطن كي ينشبوا فيه أظفارهم ويؤلبوا بعض مواطنيه على بعض!

ننتظر الإجابة من الدكتور خالد منتصر.

اقرأ أيضًا: مفاجأة.. خطبة قاضي نيرة أشرف قد تعرض الحكم للنقض!

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا