الارشيف / مصر اليوم / الطريق

هل يصيب جدري القرود العالم بموجة اكتئاب جديدة على طريقة ؟ الأحد، 24 يوليو 2022 03:13 مـ

  • 1/2
  • 2/2

منذ بداية جائحة وأغلقت كل البلاد أبوابها عن العالم واكتفت بشعبها، وتوقفت الكثير من الأعمال وحركات السير والتنقل والسفر وانعزلت كل دولة عن الأخرى، مما جعل العالم بأكمله أشبه ببقعة سوداء حيث دخلت الشعوب في دوامة الاكتئاب، خوفًا من الإصابة بالفيروسات والأوبئة، وبعد تلقي اللقاحات ومحاولة العودة للحياة الطبيعية، جاء فيروس جدري القرود ليهدد العالم من جديد ويجعله يعود لنقطة الصفر.

جدري القرود ناقوس خطر على الحالة النفسية

قال الدكتور وليد هندي، استشاري الصحة النفسية، إنه من الطبيعي أن يصاب العالم بالاكتئاب بعد تفشي فيروس جدري القرود في العالم، لأنه يحد من العوامل الطبيعية التي يفعلها الإنسان في حياته، مما يؤثر على المزاج العام وحالته النفسية.

وتابع هندي لـ"الطريق"، أنه يجب على الجميع عدم إتاحة الفرصة للاكتئاب بالسيطرة عليهم من جديد، حتى لا يشعرون أنهم داخل حلقة الأوبئة المميتة التي فرضت نفسها عليهم، وانشغالهم الدائم بالموت وانتهاء الحياة.

وأكد استشاري الصحة النفسية، أنه يجب على جميع المواطنين تجديد الأمل لديهم، واليقين التام بأن مرحلة جدري القرود ستنتهي، ومحاولة الانشغال بأمور أكثر إيجابية حتى لا نعود لما أصحابنا من إحباط خلال مدّة جائحة كورونا كوفيد 19.

إعلان حالة الطوارئ للحد من الفيروس

ويذكر أن منظمة الصحة العالمية قد أعلنت تفشي جدري القرود كحالة طوارئ عالمية، واندراجه في أعلى مستوى من التأهب، وذلك بعد انتشاره في دول عدّة من أنحاء العالم.

وفي السياق ذاته كان قد أكد تيدروس غيبريسوس، المدير العام للمنظمة، التابعة للأمم المتحدة، ، في بيان له، أن إعلان حالة الطوارئ سيساهم في تطوير اللقاحات والسيطرة على انتشار فيروس جدري القرود.

اقرأ أيضًا.. هل لقاح فيروس كورونا يحمي المتعافين من الإصابة بجدري القرود؟

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا