الارشيف / مصر اليوم / العين الاخبارية

مقتل شخص في احتجاج مناهض للحكومة في غينيا

قال تحالف معارض في غينيا، إن شابا قتل برصاص قوات الأمن خلال احتجاج مناهض للحكومة في العاصمة كوناكري.

كان هذا ثالث احتجاج على الأقل يشهد سقوط قتلى في غينيا، منذ يونيو/ حزيران، ونظمته جماعات تدعو القادة العسكريين في البلاد إلى العودة للنظام الدستوري سريعا.

كان المجلس العسكري الحاكم في غينيا، الذي تولى السلطة في انقلاب العام الماضي، يتفاوض مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس)، بشأن المدة التي يمكنه البقاء فيها في السلطة قبل تنظيم انتخابات.

وقالت إيكواس إن من المقرر أن يصل وسيط إلى كوناكري يوم الأحد.

وأكدت الجبهة الوطنية للدفاع عن ، وهي تحالف من السياسيين والنشطاء، أن شابا يبلغ من العمر 19 عاما قُتل في ضاحية وانيندارا بكوناكري خلال المظاهرات.

كما أكد مسؤول من منظمة (أو.جي.دي.إتش)، وهي منظمة مراقبة حقوق الإنسان الرئيسية في غينيا، مقتل شاب بعد إصابته بعيار ناري، لكنه قال إنه لا يعرف ملابسات الحادث.

ولم ترد الشرطة على الفور على طلب للتعليق.

وكان الاحتجاج أصغر من الاحتجاجات السابقة، فيما يرجع إلى حد ما إلى هطول الأمطار بغزارة.

وقالت الجبهة الوطنية للدفاع عن الدستور إن ما لا يقل عن أربعة أشخاص قتلوا بالرصاص وأصيب عدد آخر خلال يومين من الاحتجاجات في أواخر يوليو تموز.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا