الزراعة يتجاهل قرارات لجنة القيادات.. وشكوك حول بطلان تعيين رئيس "حماية الأراضي"

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أثار قرار الدكتور عز الدين أبو ستيت، الزراعة، بتكليف المهندس حسن جودة رئيس للإدارة المركزية لحماية الأراضي، الجدل داخل الوزارة خاصة بعد أختيار لجنة القيادات بالوزارة لشخص آخر لمنصب رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضي بناء على نجاحه في اختبارات اللجنة.

وقالت مصادر مطلعة بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي: إن قرار تكليف وزير الزراعة الدكتور عز الدين أبو ستيت للمهندس حسن جودة رقم 1025 لسنة للقيام بأعمال رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضي يمكن أن يكون قد صدر دون الالتفات لبعض الأمور التي قد تتسبب في بطلانه.

وأوضح المصدر أن ذلك يعود إلى أن وظيفة رئيس إدارة مركزية تعتبر إحدى الوظائف القيادية التي يجب أن يتولاها موظف على درجة مدير عام، وهو ما لا يتوافر في المهندس حسن جودة الذي لم يصدر له قرار تجديد درجة المدير العام له حتى عام 2018، أي أن آخر عهده بتلك الدرجة كان عام 2017 وبناء عليه يجب أن يصدر له قرار بعدم تولى أي منصب قيادي، فلا يجوز لشاغل وظيفة اقل من مدير عام التكليف لشغل وظيفة رئيس إدارة مركزية.

وأضاف المصدر أن جودة يعتبر واقع تحت مخالفة القانون والكتاب الدوري رقم 3 لسنة 2016 للجهاز المركزي للتنظيم والإدارة والقانون رقم 81 للعاملين المدنيين في الدولة حيث ينص على وجوب أن يتقدم الموظف بملف التجديد قبل 60 يوم من الموعد المحدد لذلك وهو ما لم يحدث في حالة حسن جودة، وبموجب ذلك يجب نزول جودة عن درجة المدير العام ولا يجوز تكليفه بشغل وظيفة تعلو درجته الوظيفية بدرجتين.

ولفتت المصادر إلى أن وظيفة الإدارة المركزية لحماية الأراضي بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي طرحت في إعلان يوم 2 أكتوبر 2018، لشغل بعض الوظائف القيادية بوظائف الدرجة العليا، وتقدم للجنة القيادات عدد من المهندسين الزراعيين العاملين في الوزارة ممن تنطبق عليهم الشروط، وأن اللجنة اختارت المهندس سعد عامر، بصفة أساسية لشغل وظيفة رئيس الإدارة المركزية لحماية الأراضي، وتم اعتماد محضر اللجنة من السلطة المختصة، وكان يجب إرساله إلى رئيس الجمهورية أو من يفوضه لإصدار قرار التعيين، وهو ما تنص عليه المادة 57 للائحة القانون 81 للعاملين المدنيين بالدولة، وطبقا لنصها كان يجب أن يصدر قرار بتعيين عامر أو تكليفة بتسيير أعمال الإدارة على الأقل حتى لو كانت هناك بعض الإجراءات التي لم تنتهي بعد لشغلة الوظيفة.

وأكدت المصادر أن عامر يعتبر من القيادات التي لا توجد موانع قانونية تعوق تعيينها حيث صدر له قرار وزاري بحصوله على علاوة تشجيعية ضمن عدد محدود من القيادات في شهر أبريل الماضي وحصوله على تقرير كفاءه ممتاز في شهر يوليو الماضي.

وكشف المصدر أن عامر تقدم بشكوى إلى وزير الزراعة لعدم إصدار قرار تعيينة رئيس للإدارة المركزية لحماية الأراضي وفق اختياره من لجنة القيادات أو عدم تكليفه بتسيير الأعمال على الأقل كونه المرشح الأساسي من قبل اللجنة لشغل الوظيفة إلى جانب خروج المرشح الاحتياطي وهو المهندس من الخدمة لبلوغه سن المعاش.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق