بوابة المواطن تتضامن مع “” بعد حجب صفحاتها على “

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أعلنت بوابة المواطن الإخبارية، تضامنها مع بوابة الإلكترونية، بعد قرار إدارة موقع التواصل الاجتماعي "" إغلاق صفحاتها وعدد من العاملين بها.
وقالت بوابة الفجر، إنه شهد "الخميس الماضي حذف الصفحات الرئيسية والمتخصصة لبوابة الفجر على موقع (الفجر والفجر الرياضى والفجر الفنى)، إلى جانب الحسابات الشخصية لعدد كبير من موظفيها".
وأضافت المؤسسة في بيان لها، ردا على قرار "فيسبوك" أن غرفة الأخبار الرسمية لموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك، أصدرت بيانًا صحفيًا أشارت فيه إلى أن "السلوك المزيف المنسق" هو السبب وراء ما حدث، ولم تنجح حتى الآن جهود التواصل من جانب الجريدة مع فريق الدعم الفنى لموقع فيس بوك للتحقيق فى المشكلة.
وذكرت "الفجر" أن موقع فيس بوك أبلغهم بأن أساس تحركاته هو أن الصفحات قد اُستخدمت للتلاعب وتضليل الآخرين، وأنها كانت "تمثل منظمات إخبارية محلية مستقلة"، فى حين أن "الفجر" هى فى الواقع جريدة محلية مستقلة لا تهدف إلى التضليل لكنها تعبر عن الموقف السياسى الحالى لها وللبلاد.
وتعمل "الفجر" وفقا لأعلى المعايير الصحفية العالمية، وترى بالتالى أن هذه الاتهامات غير صحيحة، علاوة على ذلك، أشار البيان الصحفى الصادر عن فيس بوك إلى ما يلي:
"عادةً ما يضع مديرو الصفحة ومسؤولو الحساب منشورات بشأن الأخبار المحلية والمواضيع السياسية بما فى ذلك المحتوى الذى يدعم العربية المتحدة والمملكة العربية ومصر، وينتقد قطر وإيران وتركيا، والحركة الانفصالية الجنوبية فى اليمن.
على الرغم من أن الأشخاص الذين يقفون وراء هذا النشاط حاولوا إخفاء هويتهم، إلا أن تحقيقنا وجد روابط مع جريدة الفجر المصرية".
ومن المثير للسخرية أن المحتوى الوحيد المذكور فى البيان الصحفى من "الفجر" يغطى مهرجانًا سينمائيًا محليًا على عكس المحتوى السياسى المذكور فى الصفحات الأخرى المحذوفة من قبل فيسبوك والتى ليست تابعة تمامًا لمؤسسة الفجر.
ولم تتضمن عملية التحقيق المزعومة التى قام بها فيسبوك أى نوع من التواصل مع مؤسسة الفجر، وعلى هذا النحو، تحتفظ الفجر بحقها فى الرد بجميع الأشكال القانونية على الاتهامات المذكورة أعلاه.

المصدر الفجر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق