محكمة الأسرة | فاطمة: طردني من الفيلا ليتزوج عليا واحدة أصغر منه

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رفعت زوجة دعوى حبس، ضد زوجها، أمام محكمة الأسرة مدينة نصر، اتهمته فيها بالتهرب من سداد النفقة المقدرة 8000 جنيه لأطفالها الأربعة المفروضة عليه قضائيا، ورفضه سداد مستحقاتها من نفقات علاجية لها بعد إصابتها بسرطان الثدى، وهجره لها بعد زواج دام 20 سنة .

 

وقالت فاطمة صحابة 45 عامًا في دعواها أمام محكمة الأسرة مدينة نصر:" ذهب وتزوج من سيدة  في الشركة المجاورة له، وأصغر منه بـ 22 سنة، وطردني من الفيلا التي أسستها بنفسي طوال سنوات، لأعيش فى شقة إيجارجديد لا تتناسب مع وضع أطفالي الأربعة، رغم يسار حالته المادية جدًا".

 

وأشارت فاطمة في دعواها أمام محكمة الأسرة مدينة نصر: "عاقبني على مرضي المفاجئ وتدهور صحتي، وتخلى عني في الوقت الى محتجاله فيه، ورفض تطليقي بالمعروف، وعاقبني على إقامتي دعوي طلاق ضده والمطالبة بحقوقي الشرعية إذا ما حصلت على حكم قضائي بالانفصال عنه".

اقرأ أيضًا: محكمة الأسرة اليوم 2020| مراتي بتمارس البغاء مع صديقتها

 

وأضافت الزوجة في دعواها أمام محكمة الأسرة:" طردنى من الفيلا المملوكة له رغم عيشي بداخلها 20 سنة بسبب رفضي تعديه بالضرب المبرح على والسب بسبب المصاريف والنفقات، وتركني معلقة زي البيت الوقف، وحرمني من حقوقي الشرعية، وامتنع عن دفع مبالغ النفقة التى أقرتها المحكمة، وهددني بالإيذاء على بإرسال رسائل وملاحقتي بواسطة الحرس الخاص به، وملاحقتي بالتهم الكاذبة، واتهمنى بالزنا ليسقط حقوقى، وعندما فشل لجأ لقضية النشوز، بخلاف استيلائه على منقولاتي بأكملها، وبيعها فى مزاد ومنح مصوغاتي لزوجته الجديدة، وتحريري بلاغات بالوقائع".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق