معجزة إلهية تنقذ طائرة بعد فقدان قائدها الوعي

بوابة المصريين في الكويت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
هبط راكب طائرة ليست لديه خبرة طيران بأمان بطائرة ”سيسنا“ الخفيفة بمساعدة مراقب الحركة الجوية في المطار بعد أن عانى الطيار من حالة طبية طارئة وفقد الوعي.

وكان الراكب الذي كان متوجها إلى منزله لرؤية زوجته الحامل على متن طائرة ”سيسنا 208“ التي أقلعت من مطار ليونارد إم تومسون الدولي في جزر الباهاما متوجهة إلى فلوريدا شرق في الولايات المتحدة بعد ظهر الثلاثاء عندما وقع الحادث.

ووفقا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية قال الركاب لمراقب الحركة الجوية في مطار فلوريدا:“لدي موقف خطير هنا“ بينما كان يحلق فوق ساحل فلوريدا على بعد حوالي 70 ميلًا (115 كم) شمال وجهته. 

وابلغ الراكب المطار رسالة مفادها: ”لقد أصبح طياري غير متماسك وفقد الوعي.. ليست لدي أي فكرة عن كيفية الطيران بالطائرة“، فردت مراقبة الحركة الجوية: ”ما هو موقعك؟“.

فأجاب الراكب: ”ليست لدي أدنى فكرة.. لكني أستطيع أن أرى ساحل فلوريدا أمامي.. وليست لدي فكرة عن قيادة طائرة“.

ولكن بطريقة ما، بمساعدة مراقبة الحركة الجوية، ظل الراكب ”هادئًا بشكل لا يصدق“ وقام بالهبوط بالطائرة بخبرة غير معهودة إلى الأرض في مطار ”بالم بيتش“ الدولي، رغم أنه لم يستخدم أي أنظمة طائرات من قبل.

وقال خبير طيران إنه ليس من غير المألوف أن تطير الطائرات الصغيرة ذات المحركات التوربينية مثل ”سيسنا 208“ مع طيار واحد فقط، لا سيما عندما تكون الرحلات خاصة.

وأكد متحدث باسم إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية أنهم يحققون في الحادث، مضيفا إن الطيار عانى من ”مشكلة طبية محتملة“.

وقالت الصحيفة إن مراقب الحركة الجوية أخبر الراكب أنه سيحاول تحديد موقع الطائرة عندما جاءت مكالمة الطوارئ عبر جهاز الراديو الخاص به.

وقال المراقب: ”حافظ على مستوى الأجنحة وحاول فقط أن تتبع الساحل، سواء باتجاه الشمال أو الجنوب.. نحن نحاول تحديد موقعك“. 

وخلال الدقائق الأربع التالية، أظهر الصوت أن الراكب ظل هادئًا بشكل ملحوظ أثناء محاولته معرفة ما يجب القيام به وانتظار مراقب الحركة الجوية لتحديد موقع الطائرة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة المصريين في الكويت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة المصريين في الكويت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة