الارشيف / عرب وعالم / الكويت / بوابة المصريين في الكويت

زيادة كبيرة فى صادرات إلى إنجلترا.. وخردة الحديد أكبر الواردات

كشفت بيانات رسمية عن التجارة والاستثمار بين وإنجلترا أن الاستثمارات التراكمية البريطانية بالخارج بلغت نحو ١.٩ تريليون دولار، حتى ٢٠١٩، يخص نحو ٩% منها للدول الأوروبية غير الأعضاء فى الاتحاد؛ وإفريقيا ومنها مصر ٢٫٧%، وبلغت صادرات للخارج ٣١٥ مليار جنيه إسترلينى فى ٢٠٢٠، بينما بلغت وارداتها فى ذات العام ٤٩٣ مليارًا.

وأوضحت البيانات أن واردات مصر من خردة الحديد سجلت أعلى قيمة على الإطلاق لبند واردات سنويًّا من بريطانيا؛ ويأتى بعدها بمسافة كبيرة محركات السيارات والشاحنات والتوربينات والأدوية.

وبينما تعد الصادرات الزراعية والغذائية فى المجمل الأعلى قيمة، فإن بندى المعدات الكهربائية والمنتجات البلاستيكية يستحوذان على نصيب يصل إلى نحو ٢٢% من صادرات مصر إلى إنجلترا.

وقال تقرير شامل للتمثيل التجارى المصرى عن العلاقات التجارية والاقتصادية بين مصر والمملكة المتحدة، إن الصادرات المصرية لبريطانيا بما فيها البند الخاص بالمواد البترولية سجلت زيادة ١٦% فى الفترة من يناير إلى أغسطس ٢٠٢١ لتحقق ٦٠١ مليون جنيه إسترلينى، مقابل ٥١٧ مليونًا عن الفترة المثيلة من ٢٠٢٠؛ وأشار التمثيل إلى أن ذلك حدث رغم انخفاض صادرات المواد البترولية فى تلك الفترة بنسبة ٨٦% عما كانت عليه فى ٢٠٢٠. وانخفصت واردات مصر من إنجلترا فى ٢٠٢٠ بنحو ٢٠% عما كانت عليه فى ٢٠١٩ وربما يعود ذلك إلى بدء تعقيدات .

ويوجد بمصر ١٨٨٥ شركة تضم مستثمرين بريطانيين ومن بين العدد ١١٥ مكتب تمثيل لشركات بريطانية كبيرة. وأكد التقرير أن بريطانيا أكبر مستثمر أجنبى فى مصر فى حال احتسبنا الاستثمارات البترولية. وبلغت قيمة استثمارات الشركات التى بها مستثمرون بريطانيون نحو ٣٢ مليار دولار حتى يونيو ٢٠٢٠ طبقًا لبيانات هيئة الاستثمار حسبما أشار التقرير؛ بينما بلغت قيمة الاستثمارات البريطانية التراكمية فى الاستكشافات البترولية فوق ١٣.٦ مليار دولار.

ولفت التقرير إلى ضعف قيم صادرات السلع المصرية المصدرة فى إطار الحصص التعريفية ضمن اتقافية المشاركة مع بريطانيا، وكان الثوم الطازج أو المبرد أعلاها وبقيمة نحو ٩٢ ألف جنيه إسترلينى فى الفترة من ١٥ يناير إلى ٢٠ يونيو ٢٠٢١ حسب بيانات الجمارك البريطانية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة المصريين في الكويت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة المصريين في الكويت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا