لم تكن البراكين.. كويكب فضائي وراء اختفاء الديناصورات

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
نشر علماء من جامعة إمبريال كوليدج في لندن وجامعة بريستول بحثا جديدا يفيد بأنهم قد استبعدوا أن أي نشاط بركاني كان مسئولا عن إختفاء الديناصورات من على الارض . 

ويعتقد العلماء أن الديناصورات اختفت  عن الأرض بسبب اصطدام  كويكب بالأرض  ، وليس نشاط بركاني كما يشاع ، وفقا لما ورد في صحيفة " ميرور" البريطانية . 

نشر العلماء في بحثهم أن الكويكب، الذي ضرب الأرض  في المنطقة القريبة من سواحل المكسيك قبل 66 مليون سنة تقريبا  ، تسبب في قتل كل الدواب من الديناصورات أو بمعنى اكثر وضوحا انهى على الانواع التي تسير على الارض و لكن الديناصورات ذات الاجنحة ظلت على قيد الحياة . 

لكن أشار بعض الباحثين في الدراسة التي نشروها إلى  عشرات الآلاف من السنين من الانفجارات البركانية الكبيرة ربما كانت السبب الفعلي للإنقراض و أن اختفاء تلك الحيوانات نتج عن عدة عوامل و لكن البراكين لم تكن الضربة الأولى . 

وأكد الباحثون أن ضربة الكويكب لكوكب الأرض كانت السبب الرئيسي في إنتهاء حياة تلك الحيوانات و أن البراكين كانت بمثابة شهادة وفاتهم . 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق