كوفي شوب الهضبة.. مقهى خاص لعشاق صممه مهندس شاب فى دمنهور.. شاهد

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

مقهى " الهضبة"، كوفي شوب يحمل في أركانه وحوائطه  ذكريات النجم العالمي ""، يستقطب جميع محبي النجم الغنائي الذي يعشقه الملايين في والوطن العربي.

على و موسيقى عمرو دياب، افتتح المهندس العشريني " محمد شرف"، مقهى "الهضبة"، بمدينته دمنهور يوم الخميس الماضي، وسط إقبال كبير من محبي "عمرو دياب" من كافة ارجاء المحافظة، ليصبح أول مقهى خاص لعشاق النجم العالمي.

عشق المهندس العشريني" محمد" خريج جامعة الإسكندرية، عمرو دياب منذ صغره، حيث كان يحتسي القهوة على أغانيه القديمة وتغمره حالة من السعادة تدوم لايام، مع اغاني "الهضبة"، واصبح "محمد"، مهووسا به و بالذهاب إلى حفلاته.

نضج في ذهن المهندس حديث التخرج، فكرة إنشاء مقهى خاصة لعشاق عمرو دياب، السنة الماضية حين كان بعامه الأخير بكلية هندسة الاسكندرية، لتتملكه هذه الفكرة ويبدأ في تنفيذها شهر مارس الماضي مع بدء قرار الحظر إثر تفشي وباء ، حسب حديث " محمد" لصدى البلد.

بدأ "محمد شرف"، في التخطيط لمقهاه والبحث عن أدق التفاصيل  المرتبطة بالنجم " عمرو دياب"، حيث يمتلك المهندس الشاب أرشيف هائلا للهضبة، ساعده على تكوين صورة كاملة، لإنشاء المقهى الذي يحلم به، ليستعد لخوض مهنة تبعد عن مجاله الهندسي.

ولقى المهندس الشاب"محمد"، تشجيعا كبيرا من اخواته البنات وامه، حين عليهن هذه الفكرة، لحبهن الشديد للنجم عمرو دياب، ليساعدنه في مشروعه المميز والمختلف.

اختار "محمد شرف"، أحد الأماكن الهادئة بمدينة دمنهور، ليتناسب مع فكرة مقهى "الهضبة"، وبدأ في تصميم الديكورات الخاصة بالفنان "عمرو دياب"، حيث زين حوائط المقهى بالعديد من صور النجم "عمرو دياب"، في مختلف اعماره، كما دون على اكواب المقهى البلاستيكية كلمات من اغاني "عمرو دياب"، لتكون مناسبة لايقاع مقهاه، كما وضع له شرائط أغانيه القديمة لكونها تراثا فنيا للنجم "عمرو دياب".

وظل المهندس الشاب، ثلاث أشهر دون افتتاح محله، غلق المقاهي خلال فترة الحظر، لتمكنه هذه الفترة من سداد ديونه بالكامل قبل افتتاح مقهاه الخميس الماضي، معتقدا أن فترة الغلق كانت في صالحه ولم تضره في شئ ، بل افادته في سداد ديونه.

 اضطر المهندس "محمد"، لبيع سيارته لجمع أموال لمشروع مقهاه "الهضبة"، مستغنيا عن العديد من الأشياء لتحقيق حلمه في إنشاء مكان خاص لمحبي النجم العالمي "عمرو دياب".

وتفاجأ " محمد"، بإقبال كثيف من قبل محبي عمرو دياب، على مقهاه يوم إفتتاحه، إلا أنه لم يتمكن من إدخال الجميع، لإلتزامه بقرار الــ ٢٥%  التي أقرته الحكومة و فرضته على المقاهي لتحقيق التباعد الاجتماعي في ظل أزمة كورونا.

بالمطهرات والكحول و الكمامات، استقبل المهندس الشاب، زبائنه في مقهاه الهضبة، على موسيقى عازف الكمان لأغاني عمرو دياب،  وسط مرح وبهجة الزبائن الذين أشادوا واعجبوا بشكل وبفكرة المكان، الذي يعد تجمعا لعشاق الهضبة عمرو دياب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق