بعد 5 سنوات من انتظار الانجاب.. رجل يحرق زوجته الحامل (صور)

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

دشن النشطاء العراقيون هاشتاج "حق حنين الزبيدي"، وذلك بعد وفاة امرأة عراقية "حامل" إثر سكب زوجها البنزين على جسدها بسبب شجار بسيط وقع بينهما.

وبحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية، فقد أثارت الواقعة حالة كبيرة من الحزن والغضب فى الشارع العراقي، وقال مركز النماء لحقوق الإنسان العراقي على ""، نقلًا عن مصدر من أسرة ضحية "العنف الأسري"، "حنين الزبيدي توفيت متأثرة بالحروق التي أصيبت بها".

وبحسب ما ذكره أهل الضحية، فإن الزوج قد اعتاد الاعتداء على حنين زوجته واَخرها إقدامه على حرقها باستخدام البنزين أثناء حملها، وأن الجنين قد توفي بداخلها قبل وفاتها، مشيرين إلى أنها تعرضت لعنف أسري على يد زوجها طيلة فترة الزواج.

ومن جهته، أكد مركز النماء لحقوق الإنسان العراقي، على سعيه لإقرار قانون الحماية من العنف الأسري للحد من تكرار مثل هذه الجرائم الفظيعة.

ومن جانبهم، طالب مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي فى ، بضرورة إتخاذ إجراءات رادعة لكل من تسول له نفسه مد يده على زوجته.

اقرأ أيضًا: مقابل موبايل وموتوسيكل.. عامل يبيع ابنته الرضيعة ويهرب

حيث علق أحد المستخدمين لموقع التدوينات القصيرة "تويتر" قائلًا: زوج أحرق زوجته الحامل وذالك بسبب خلاف على عرس أختها... مجتمعنا أصبح غابة غير صالحة للعيش.

وعلق الصحفي العراقي عمر الحمداني قائلًا: عراق الحضارات الذي تقتل فيه النساء بسبب خلافات أسرية ويرفض فيه توفير مظلة قانونية تحميهن من اعتداءات الذئاب البشرية لا يستحق هذا الإرث العظيم.

من جانبه، قال الأعظمي عضو التجمع الملكي العراقي، قتلها وطفلها بأحشائها أي قتل روحين بكل برود ولامبالاة! مستترا بضعف القانون وتغلب قانون العشائر على الدولة.

بينما كتب مستخدم آخر، واحد مريض نفسي يحرق زوجته وهي حامل ويتسبب بموتها مو معقول تخلونه ينجو من العقاب؟ وين حق حنين.

ووفقًا لتقارير الصحف المحلية، فإن المرأة توفيت وهى فى الشهر الثامن من حملها وكانت الحروق تغطي 90 فى المئة من جسدها.

ومن جانبها، أكدت والدة الضحية فى لقائها على فضائية "UTV"، أن زوج ابنتها كان يشرب الخمور ويتعاطى المخدرات، ما دفعهم لطلب الانفصال، إلا أن ابنتهم أصرت على البقاء معه لأنها تحبه، على الرغم من تعرضها لحالات كثيرة من التعذيب من بينها ربط يديها وحبسها فى الثلاجة.

وفى ذات السياق، كان الزوج فى البداية ادعى أن حنين قامت بإحراق نفسها، إلا أن والدتها أكدت أن ابنتها أخبرتها ماحدث معها بالتفصيل قبل وفاتها متأثرة بجروحها، وقالت إن زوج ابنتها قام بقص ملابس الطفل الذي تنتظره منذ خمس سنوات، ثم أحرقها.

وطالبت والدة حنين من الداخلية العراقي، بالقصاص من زوج ابنتها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق