ثلاثة أشهر فقط .. شاب يحطم رأس رضيع بسبب لعبة.. اعرف عقوبته

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يبلغ من العمر ثلاثة أشهر في عمود بسبب تعطيل الطفل للعبة الفيديو الخاصة به. 

ووفقًا لصحيفة "ميرور" البريطانية واجه وودهول البالغ  من العمر 21 عامًا العدالة أخيرًا بعد ثلاث سنوات وسيقضي الآن أكثر من عامين في السجن.
قام أندرو وودهول بهز المولود الجديد للخلف وللأمام بعنف لمدة 90 ثانية تقريبًا لدرجة أن الطفل تعرض لإصابات كارثية.

الطفل، الذي لا يمكن تحديد هويته قانونيًا، يأخذ الآن دواء الصرع ويحتاج إلى رعاية على مدار 24 ساعة، كما لا يجوز له أن يمشي أو يتحدث أو يلعب مثل الأطفال الآخرين، ومع وصول خدمات الطوارئ إلى مكان الحادث، كان الطفل شاحبًا وغير مستجيب للتنفس بشكل ملحوظ.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق