لحظة سرقة بداخلها 3 فتيات بعد الاعتداء بالضرب على والدتهن.. شاهد ما حدث

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تداولت وسائل إعلام بريطانية خلال الساعات الماضية لقطات مصورة توثق لحظة تعرض قائدة إلى اعتداء عنيف على يد لصين، قبل أن يتمكنا من الاستيلاء على سيارتها والانطلاق بها في حين كانت بداخلها بناتها الثلاث، وأعمارهن 4 سنوات و5 سنوات و7 سنوات.
وأفادت تقارير إخبارية بأن عملية سرقة السيارة وقعت في بداية الأسبوع الجاري بمدينة "ليدز" في مقاطعة "ويست يوركشير" شمال إنجلترا، وقد سجلت مراقبة في موقع الحادث تفاصيل ما تعرضت له الأم قبل فرار السارقين بسيارتها واختطاف بناتها.

في بداية اللقطات المرفقة، شوهد أحد السارقين أثناء اعتدائه في وضح النهار على مالكة السيارة، والتي يُعتقد أنها في العقد الرابع من عمرها، حيث اندفع نحو سيارتها على نحو مفاجئ، وقام بسحبها إلى الخارج متسببًا في سقوطها أرضًا، ثم جرها من ساقها لإبعادها عن السيارة.

وفي تلك اللحظات، تمكن شريكه في الجريمة من دخول السيارة؛ وبعد أن نجح المعتدي في إبعاد الضحية، سارع بدوره بدخول على السيارة، في حين نهضت هي على قدميها على الفور وفتحت باب السيارة وظلت متشبثة به في محاولة يائسة للتصدي للسارقين ومنعهما من الفرار برفقة بناتها الثلاث اللاتي كن جالسات في الخلف.

لكن المعتدي تمكن من إغلاق باب السيارة وانطلق بها، وباءت محاولات الضحية للحاق بها بالفشل، لذا سارعت بطلب المساعدة من المارة.

وأكدت شرطة مقاطعة "ويست يوركشير" أن السارقين اللذين تمكنا من الاستيلاء على السيارة توقفا بعد فترة وجيزة وتركا الفتيات الثلاث في شارع قريب؛ وتمكنت السلطات من التوصل إلى الفتيات المختطفات، وتبين أنهن في حالة جيدة ولم تتعرض أي منهن للأذى، كما عُثِر على السيارة محترقة بعد ساعة.

وألقت السلطات في وقت لاحق القبض على رجلين وسيدتين على خلفية هذه الواقعة، ووُجهت إليهم عدة تهم من بينها السرقة والاختطاف والحرق المتعمد والتآمر لإفساد مسار العدالة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق