سيحول الناس إلى قرود.. حملة شرسة ضد لقاح فيروس البريطاني.. شاهد

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعرض لقاح فيروس المستجد ( كوفيد – 19) الذي طوره علماء جامعة أكسفورد ببريطانيا لحملة تشوية شرسة من روسيا تزعم أن لقاح أكسفورد لفيروس كورونا سيحول الناس إلى قرود، كما تصور الحملة رئيس وزارء بوريس جونسون على أنه رجل كبير متحولًا إلى شمبانزي.
ووفقًا لصحيفة " الديلي ميل" البريطانية اعترض بوريس جونسون على الحملة الشرسة بأنها صممت للتشويش وبث الخوف في نفوس الناس من لقاح أكسفورد من خلال التلفزيون الحكومي الروسي وكذلك وسائل التواصل الاجتماعي بادعاءات سخيفة من أن الناس ستتحول إلى قرود لأنهم يستخدمون "لقاح شمبانزي".
قد تضر الحملة التي بدأت منذ أكثر من شهر بعد أن أصيب أحد المتطوعين في تجربة أكسفورد بالفيروس ببرنامج علماء الجامعة من خلال مناشدة المتعصبين والمناهضين للقاحات، كما تهدف إلى ضرب المبيعات في البلدان التي تريد روسيا بيع لقاحها بها.
اقرأ أيضًا: نتائج واعدة.. لقاح كورونا الصيني آمن ومفعوله سريع
وفي هذا السياق قالت الدكتورة هيلاري جونز جود مورنينج من بريطانيا إن محاولات التضليل كانت "سخيفة ومخزية للغاية"، فيما أكد متحدث باسم السفارة الروسية: 'أن الاقتراح بأن الدولة الروسية قد تقوم بأي نوع من الدعاية ضد لقاح بريطانيا هو في حد ذاته مثال على التضليل يهدف إلى تشويه سمعة جهود روسيا في مكافحة الوباء".
يتمثل الاختلاف الكبير بين لقاحي «سبوتنيك وأكسفورد» في أن النسخة الروسية من الفيروس تستخدم فيروسات غدية تصيب البشر، بينما تستخدم أكسفورد فيروسات غدية تصيب الشمبانزي، ووفقًا للبريطانيين لا يوجد دليل على أن استخدام فيروسات غدية من الحيوانات ستحول الناس إلى شمبانزي قياسًا على فيروس كورونا نفسه -الذي يُعتقد أنه أتى من الخفافيش- أي شخص إلى خفاش.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق