علمت نفسي بنفسي .. كيف حصل أول أزهري على لقب "أفضل ليدر برمجيات" في الشرق الأوسط

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
يوسف أحمد  طالب في الفرقة الرابعة في كلية لغات وترجمة بجامعة الأزهر، تعلم البرمجة بمفرده منذ أن كان في الصف الأول الثانوي،  وحصل على جائزة عالمية من "" كأفضل مبرمج، في أفريقيا والشرق الأوسط.

يروي  الشاب العشريني   يوسف قصته  لصدى البلد  قائلا: أحب الكمبيوتر منذ صغري، ولكن لم أتمكن من الالتحاق بكلية تعلمني البرمجة نظرا  لقلة مجموعي في ،  فواصلت حلمي وعلمت نفسي بنفسي من خلال الكورسات الأونلاين دون الحاجة لمدرب متخصص.

وأضاف: ثم  التحقت بجامعة الأزهر بعد تخرجي  من الثانوية العامة، وبدأت  بتعلم البرمجة  بمفردي  حتى سمعت عن نشاط تنظمه شركة مايكروسو فت، فبدأت في ممارسته والاندماج فيه، وأصبحت المسؤول عن كل المبرمجين وتعليمهم، ومن بينها دورات في جامعة الأزهر.

وأكمل يوسف حديثه : أعمل حاليا على أبلكيشن للحد من الازدحام والالتزام بالتعلميات؛ للحد من فيروس ، ويؤدي كذلك إلى اختصار الكثير من الوقت والجهد، حيث إن هذا البرنامج  يحدد المدة التي يحتاجها العميل ليصل لمراده في أقل وقت ممكن.

واختتم يوسف حديثه: حلمي الأساسي العمل في شركة جوجل، وسعيت عدة مرات؛ حتي أصبحت ممثلا لجامعة الأزهر لنادي طلاب المطورين لجوجل، وأسست نادي الطلاب المطورين بجامعة الأزهر، ودربت أكثر من 1000 طالب في مدة قليلة؛ مما جعلني احصل على لقب أفضل نادي طلابي في الشرق الأوسط، وأنا حاليًا أول مصري وعربي في الشرق الأوسط يحصل على "إدارة البرمجة" من جوجل، وسأعمل على أبناء بلدي الكثير؛ لنرفع علم عاليًا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق