ليالٍ مرعبة.. أم تسمع أصواتا غريبة من شاشة مراقبة رضيعها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعرضت أم أسترالية للرعب بعد أن ادعت أنها سمعت رجلًا يقول: "هذا لطيف" على جهاز مراقبة طفلها، لتعيش أوقاتها في قلق وترقب ما إذا كان طفلها في حالة طبيعية أم أن المنزل ملجأ للأشباح والعفاريت.

كانت الأم، والتي تدعى "كيارا"، قد غطت في نوم عميق، لتستيقظ مفزوعة عندما سمعت صوتًا غريبًا قادمًا من شاشة المراقبة في غرفة ابنتها الرضيعة، بحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. 

أيقظت أم لثلاثة أطفال خائفة من ملبورن، بسرعة شريكها "دانيال" وأخبرته أنها سمعت رجلًا يقول: "مم.. هذا لطيف" قادم من اتجاه جهاز المراقبة.

وقالت الأم: "اعتقد "دانيال" أن هناك شخصًا ما في المنزل، لذلك قام بفحص جميع الغرف، لكنني كنت متأكدة من أنها كانت ، لذلك طلبت منه فصلها على الفور وقمت بإلغاء تثبيت التطبيق لأنني كنت خائفة جدًا".

وأضافت: "لم أكن أرغب في التفكير في كل الأشياء المثيرة للرعب التي كانوا يفكرون بها عند النظر إلى طفلي، لم يتوقع كيارا حدوث أي شيء كهذا واعتقدت أنه مجرد قصة خيالية في الأفلام".

وأوضحت أنها أمضت أسابيع في البحث وقراءة المراجعات ومشاهدة مقاطع YouTube للعثور على أفضل جهاز مراقبة للأطفال في السوق، حتى استقرت على أفضل واحدة لا يذكر أحد عيوبا لها.

وبعد شرائها، قام كيارا ودانيال بإعداد كلمة مرور معقدة للوصول إلى الكاميرا، لم يعتقدا أن أي شخص آخر سيكون قادرًا على الوصول إليه، ولكن سماع هذه الكلمات الأربع غير المريحة ذكّر كيارا بأنها قد أفزعتها الضوضاء على جهاز مراقبة الأطفال من قبل.

في السابق، كانت تسمع أصوات صرير قادمة من الشاشة في غرفة النوم، على الرغم من نوم الجميع، ليترك هذا الأمر المرعب العائلة في حالة رعب وشكوك حول سكون المنزل من قبل الأشباح.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق