بطل العالم في سوء الحظ.. رجل يصاب بالسرطان والملاريا وكورونا وتعضه أفعى سامة (صور)

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تعرض عامل خيري بريطاني مصاب بفيروس المستجد والمسبب لمرض كوفيد-19 للعض من قبل أفعي من نوع "ملك الكوبرا الأسود" شديدة السمية أثناء تواجده فى الهند، جعلته مشلولًا ومصابًا بالعمى فى العناية المركزة، وفقًا للتقارير.

وبحسب صحيفة "نيويورك بوست"، علق إيان جونز، البالغ من العمر 49 عامًا، فى ولاية راجستان الهندية، بسبب قيود السفر التى فرضها الوباء عندما مرض فى وقت سابق من هذا الشهر.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، إن جونز الناجي من مرض السرطان الذي أصيب به قبل ذلك، كان يستريح من مرضه فى مؤسسته الخيرية فى الهند، ولكنه تعرض للعض من الأفعى القاتلة فى كثير من الأحيان، حيث تعرض للعض مرتين فى يده قبل ذلك.

وقال ابنه، سيب جونز، لصحيفة "مترو" البريطانية، إن العائلة "لم تصدق ذلك" عندما سمعوا أن والده "عانى مما هو عادة معه بعد لدغة الثعبان المميتة"، خاصة لأنه عانى بالفعل من الملاريا وحمى الضنك إلى جانب عدوى فيروس كورونا السابقة أثناء وجوده فى الهند".

وتابع ابنه: "إنه مستقر فى الوقت الحالي رغم أنه يعاني من شلل فى ساقيه وعمى، وكلاهما نأمل أن يكون مؤقتًا".

ومن جانبه، أكد ابنه على أن والده "ظل حازمًا فى تصميمه" على البقاء فى الهند "لمساعدة الناس الذين يحتاجون إلى دعمه"، حتى بعد كل مرضه هذا.

اقرأ أيضًا: ”يضع حدا لمعاناتهم”.. طبيب يقتل مصابين بفيروس كورونا

ووفقًا لـ National Geographic، يمكن "للملك الكوبرا"، واسمه العلمي Ophiophagus Hanna، أن يطرد ما يكفي من السم العصبي فى لدغة واحدة لقتل فيل أو 20 شخصًا.

بالإضافة إلى كونه واحدًا من أكثر الثعابين السامة فى العالم، فهو أيضًا الأطول، ويمكن أن يصل طوله إلى 18 قدمًا، مما يجعله قادرًا على "الوقوف" وإلقاء نظرة على عين الشخص الكامل.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق