حب في العناية المركزة.. قصة زوجين عاشا معًا 55 عامًا وتغلبا على

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
بعد أن أمضيا 55 عامًا معًا، تمكن زوجان مسنان من التغلب على فيروس المستجد (كوفيد-19) جنبًا إلى جنب في وحدة العناية المركزة بأحد المستشفيات البريطانية، كما استطاعا العودة إلى منزلهما في الوقت المناسب تمامًا للاحتفال بالعام الجديد .

كانت الزوجة "لين أتيو" ذات الـ76 عامًا قد نُقلت إلى وحدة العناية المركزة بمستشفى مخصص لعلاج مرضى كورونا بمقاطعة "تشيشير" شمال غرب إنجلترا في الثالث من أكتوبر الماضي، بعد يوم واحد من نقل شريك حياتها "ديف"، 75 عامًا، إلى هناك ووُضعت في سرير بجواره.

ووفقًا لما أوردته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن "لين" كانت في حالة سيئة لدرجة أن الأطباء وضعوها في غيبوبة مستحثة طبيًا لمدة شهر، وكان الزوجان يخشيان ألا يتمكنا من مغادرة وحدة العناية المركزة على قيد الحياة، لكن الآن، وبعد مضي شهرين ونصف، عاد الزوجان لمنزلهما للاحتفال برأس السنة الجديدة.

ونقلت "ديلي ميل" عن "لين أتيو" قولها إنها وزوجها كانا يأملان أن يعود لمنزلهما للاحتفال بعيد الميلاد، ولذا فقد ظلا يسألان الأطباء مرارًا وتكرارًا عما إذا كان ذلك ممكنًا، وكان الرد: "لا نعلم بعد"، وتابعت قائلة إنها لا يسعها شكر الأطباء والممرضات بالمستشفى بالقدر الكافي على مجهوداتهم ودعمهم لهما خلال صراعهما مع كورونا؛ ووصف الزوجان هذه التجربة بكونها "مروعة".

وتحدث "ديف أتيو" بدوره عما مر به قائلًا: "أتذكر أنني استيقظت في وحدة العناية المركزة وقالوا لي إن هناك خبرًا جيدًا وآخر سيئًا، الخبر السيئ هو أن زوجتك نُقلت للمستشفى والجيد هو أنها في السرير المجاور لسريرك".

وأضاف أنه كان في إمكانه رؤيتها لكنها دخلت بعد ذلك في غيبوبة، وعلم من خلال سماعه لحديث الأطباء أن فرص نجاتها ضعيفة، وانفصل الزوجان عن بعضهما البعض إثر نقل الزوجة إلى قسم آخر بالمستشفى بسبب حاجتها الشديدة للأكسجين، وخشى "ديف" آنذاك فقدانها، لكن حالتها تحسنت في وأفاقت من غيبوبتها، واعتادت الممرضات اصطحابه يوميًا لرؤيتها خلال الفترة التي قضتها في قسم آخر.

يشار إلى أن الزوجين احتفلا بعيد زواجهما الـ55 في المستشفى، لكنهما أمضيا عيد الميلاد ورأس السنة الجديدة في منزلهما.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق