اضرار اللهاية ( التيتينا ) للأطفال الرضع

ثقف نفسك 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هل تسألين نفسك ماهي اضرار اللهاية عند تقديمها لطفلك ؟ فعندما يبدأ الطفل فى البكاء تقوم الأم ببذل قصارى جهدها لتهدئة الطفل ، ولكن قد تكون جميع المحاولات دون جدوى ، وقد تلجأ بعض الأمهات لتهدئة طفلها عن طريق وضع اللهاية ( التيتينا ) فى فم الطفل لكي يتوقف عن البكاء ، ولكن ما لا تدركه العديد من الأمهات أن اللهاية لها العديد من الاضرار و الآثار الجابية للطفل  ، والتي سنوضحها لكم فى هذة المقالة .

لماذ تعطي الأمهات اللهاية لأطفالهن ؟

تشكو العديد من الأمهات الجدد من أطفالهن لا ينامون فى الليل على الرغم من أنهن يحاولون كل شئ لجعلهم ينامون ، لذلك تلجأن لاستخدام اللهاية لأنها تساعد الطفل على النوم بسرعة دون إزعاج حيث أن الأطفال الرضيع يُحب حركة المص وتساعده على أن يهدأ أسرع مما يجعله يُحب استخدام اللهاية طوال الوقت ليُمارس عادة المص .

اضرار اللهاية للأطفال الرضع :

1- اضرار اللهاية على عدوى الفم :

تجعل اللهاية الطفل أكثر عُرضة للإصابة بالعدوى و التهابات الفم ، حيث أن التلامس الفموي المستمر باللهاية يُهسل من نمو الجراثيم و البكتريا فى فم الطفل . لذلك إذا كنت لا تزال ترغب فى استخدام اللهاية لطفلك يجب عليك التأكد من تنظيف اللهاية و فم طفلك جيداً قبل و بعد كل استخدام .

2- اضرار اللهاية على حدوث اضطرابات فى جدول الرضاعة الطبيعية :

إذا كنت تريد إرضاع طفلك والالتزام بجدول زمني منتظم فقد تعيق اللهاية هذا الروتين حيث أنها يُمكن أن تُقلل من مدة الرضاعة الطبيعية مما يؤثر على المعدل الطبيعي لنمو الطفل .

3- اللهاية تؤثر على الرابطة بين الأم و طفلها .

الرضاعة الطبيعية هي وسيلة للتواصل مع طفلك عاطفياً ، ُمكن ان يرتبط الطفل الرضيع باللهاية  مما يُقلل من الترابط و العلاقة الطبيعية و العاطفية بين الأم و طفلها ، لذلك يُنصح بتأخير استخدام اللهاية قدر الإمكان .

4- اضرار اللهاية وعلاقتها بمشاكل فى الكلام :

قد تؤدي اللهاية أيضاً إلى اضطراب نمو فم الطفل وتطوره  ، وقد تُعيق نمو الأسنان مما يؤدي إلى مشاكل فى الكلام و مشاكل فى البلع وبنية الفم ووضع اللسان وخطر الإصابة بتسوس الأسنان .

5- الحساسية من ضمن اضرار اللهاية :

قد تُسبب اللهايات الكثير من الحساسية لطفلك مثل التهاب الحلق ، ويُمكن أن تتضخم وتؤدي إلى مشاكل فى التنفس فى المستقبل . إذا كنت تستخدمين اللهايات المصنوعة من اللاتكس فقد تظهر على طفلك أعراض الحساسية لذلك ، وتشمل هذة الأعراض تورم العينين و الفم و التهاب الأنف ، كما يُمكن أن تشكل عادات التنظيف الغير سليمة أيضاً الإصابة بالحساسية .

6- التهاب الأذن الوسطى :

ان استخدام اللهاية قد يُزيد من فرص إصابة طفلك بالتهاب الأذن الوسطى مما يُسبب له الكثير من الألم و الانزعاج .

7- خطر الاختناق :

الاختناق هو أحد الآثار الجانبية الخطيرة التي تُهدد حياة الطفل ويُمكن أن يتسبب فى الوفاة إذا لم تمنعه فى الوقت المناسب  ، وقد تُسبب اللهاية اختناق الطفل إذا تركت اللهاية مربوطة فى رقبة الطفل أو حتي يده ، كما يُمكن للأطفال أن يختنقوا باللهايات التي تم ايتهلاعها نصف ابتلاع لذا يجب عليك مراقبة طفلك طوال الوقت إذا كان يستخدم اللهاية .

8- تسوس الأسنان وتشوه شكل الأسنان :

تُعد اللهايات أرضاً خصبة لتكاثر ونمو الجراثيم و البكتريا والتى تُسبب عدوى و التهابات و الفم وتسوس الأسنان أيضاً ، ويجب أن تعرفين أن مص اللهاية أسوأ لأسنان الطفل من مص اصابعه . كما أن استخدام اللهايات لفترة طويلة ممكن أن يؤدي للعديد من مشاكل الأسنان إذ ربما تجعل أسنان الأطفال الأمامية العليا مائلة للخارج .

اضرار اللهاية

كيف تتوقفين عن عادة اللهاية لدى طفلك :

  • إذا كان طفلك يمص اللهاية ليلاً ويرميها بعيداً عندما يكون نائماً ، فلا تضع اللهاية فى فمه مرة أخرى .
  • حاولي تهدئة طفلك وأن تشغليه بأشياء اخري كاللعب المتحركة و الملونة و لا تتركيه بمفرده باستخدام اللهاية .
  • حددي مدة استخدام اللهاية ببطء وثبات ، و سوف يتخلى طفلك عن عادة استخدام اللهاية .

نصائح عند استخدام اللهاية للأطفال الرضع :

إذا قررت الأم استخدام اللهاية لطفلها على الرغم من كل هذة الأضرار و الآثار الجانبية لاستخدام اللهاية ، فلا بد أن تتبعي هذة النصائح و الارشادات التى تساعدك على الحفاظ على صحة طفلك كالآتي :

  • يجب تأجيل استخدام اللهاية حتى يتم الطفل 6 أسابيع بعد الولادة حتى يتقن الرضاعة الطبيعية ويرتبط بأمه .
  • يجب عدم استخدام اللهاية أول ما يبدأ الطفل فى البكاء ، ويجب ألا تتركيها فى فم الطفل طوال .
  • يجب استخدام اللهايات المصنوعة من طبقة واحدة من السيلكون حيث أن اللهاية المكونة من طبقتين قد تزيد من تعرض طفلك للاختناق ، كما أن اللهايات المصنوعة من اللاتكس تزيد من فرص إصابة الطفل بالحساسية .
  • يجب عليك تعقيم اللهاية وتنظيفها باستمرار عند طريق غليها جيداً فى الماء المغلي للتأكد من قتل أي بكتريا أو جراثيم عليها .
  • استبدلي اللهاية إذا لاحظت عليها أي تغيير فى اللون أو الشكل .
  • يجب عليك تغيير اللهاية بشكل دوري مع مراعاة استخدام الحجم المناسب لعمر طفلك حيث توجد العديد من المقاسات حسب عمر الطفل الرضيع .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ثقف نفسك ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من ثقف نفسك ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق