«السلالة الجديدة» تزيد معدل الوفيات

صحيفة اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تسببت سلالة فيروس الجديدة في إرباك المستشفيات في ، بعد بيانات عن تسببها فى معدل وفيات أعلى من السلالة السابقة، وانتشارها بين المزيد من البشر مقارنة بالفيروس الأصلي، وأظهر تحليل جديد أن السلالة الأكثر قابلية للانتقال من الفيروس يمكن أن تسبب مئات الوفيات الإضافية لكل 10.000 مريض.

وبحسب موقع «إنسايدر» فقد وجدت دراسة أولية من إمبريال كوليدج لندن، أن البديل الجديد، المعروف باسم B.1.1.7، أكثر قابلية للانتقال بشكل ملحوظ.

وقالت الدراسة إن B.1.1.7 يمكن أن يضيف ما بين 0.4 إلى 0.7 إلى رقم R الحالي، وهو المعدل الذي يتكاثر به الفيروس بين الناس، يجب أن يقل رقم R عن 1 ويتراوح رقم R التقديري الحالي في المملكة المتحدة بين 1.1 و1.3.

وتشكل السلالة الجديدة الآن الغالبية العظمى من جميع حالات الإصابة بفيروس كورونا في المملكة المتحدة.

ووجد مختبر «Milton Keynes Lighthouse» وهو مركز اختبار في جنوب شرق إنجلترا، أنه بحلول 18 ديسمبر، بدأت سلالة B1.1.7 الجديدة بالسيطرة على نتائجه. وحذر علماء الأوبئة من أنه نظرا لوصول السلالة الجديدة إلى عدد أكبر من الأشخاص، فإن إجمالي عدد الوفيات التي ستسببها قد يكون أعلى بكثير من المتغيرات السابقة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق