أصيبا بالعدوى بفارق أيام والنهاية مؤلمة.. يسرق فرحة عروس قبل حفل زفافها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
فقدت عروس بريطانية خطيبها عن عمر يناهز 37 عامًا متأثرًا بإصابته بفيروس المستجد (كوفيد-19) قبيل حفل زفافهما، وكشفت في الآونة الأخيرة عن تفاصيل إصابته بالفيروس المميت وصراعه المأساوي الذي انتهى بوفاته.
وجاء في تقرير لصحيفة "ميرور" البريطانية أن "لورين بريت" فقدت خطيبها "لوك دان" في الـ21 من يناير الماضي، وأوضحت أنها أصيبت بالعدوى أولًا في شهر ديسمبر الماضي، وبعد مضي 5 أيام على بداية ظهور أعراض كورونا عليها، بدأ "دان" يعاني من السعال، وسرعان ما ساءت حالته وأصيب بمشاكل حادة في التنفس واستدعت حالته نقله إلى مستشفى، حيث أمضى أسبوعين في وحدة العناية المركزة قبل أن يودي الفيروس بحياته.

وحذرت "بريت" في تصريحات أدلت بها لصحيفة محلية من مخاطر عدوى كورونا ووصفته بكونه "لا يمكن التنبؤ به"، موضحة أن خطيبها الراحل لم يكن يعاني من أي مشاكل صحية قبل إصابته، حتى أنه نادرًا ما كان يصاب بنزلات البرد أو الالتهابات أو أي أمراض أخرى، ورغم ذلك سرق كورونا سعادتها وحب حياتها.

وأكدت أنها كانت حريصة على البقاء على تواصل دائم معه منذ نقله للمستشفى بعد أن حالت القيود المفروضة بسبب الجائحة دون قدرتها على زيارته كما كانت تتواصل يوميًا مع أطبائه، مضيفة أنها حاولت طمأنته خلال أزمته وكانا يتحدثان عن تجهيزات حفل زفافهما، لكنه خسر معركته مع العدوى المميتة في الساعات الأولى من صباح يوم 21 يناير، بعد أسبوعين ويومين على وجه التحديد من وضعه على جهاز تنفس صناعي.

وأفاد تقرير الصحيفة البريطانية بأنه من المحتمل أن "لوك دان" أصيب بفيروس كورونا المستجد في وقت سابق عما كان يُعتقد في البداية، وبحلول الوقت الذي بدأت فيه الأعراض تظهر عليه كان المرض قد تغلغل بالفعل في رئتيه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق