”لا تطلب أي شئ”.. رجل يفضل صديقته ”الدمية” على النساء (صور وفيديو)

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حظي رجل من هونج كونج يبلغ من العمر 34 عامًا باهتمام كبير، بسبب علاقته الغرامية غير العادية بدمية سيليكون، يقول إنه يفضلها على أي امرأة حقيقية، لأسباب مختلفة.

وبدأت علاقة شيه تيان رونج مع صديقته الدمية "موتشي" منذ ما يقرب من عامين، وعلى الرغم من حقيقة أنها دمية سيليكون وليست شخصًا حقيقيًا، إلا أنه يشعر بالسعادة معها، وينشر بانتظام صورًا له معها فى جميع الحالات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وبحسب موقع "odditycentral"، يقول "شيه" أنه يشعر بسعادة كبيرة مع "موتشي" وأن هذه العلاقة هى الأفضل بالنسبة له على الإطلاق، حيث أن جميع صديقاته السابقات من البشر طلبن أشياء كثيرة وتفضلن النظر إلى هواتفهن الذكية ثم الانتباه إليه، بينما موتشي لا تطلب أي شئ وتعطيه كل اهتمامها.

وعلى الرغم من أن "موتشي" عبارة عن دمية جنسية ومصممة فى الأساس من أجل ذلك، إلا أن شيه يقول إنه لم يحاول أبدًا تقبيلها حتى، وأنه يحب وجودها ورفقتها ويكتفي بذلك، بالإضافة إلى أنه يخشى أن تصاب بأذي من ذلك.

وفى العام الماضي، قال شيه لموقع Apple Daily التايواني: أنه لم يقبل أبدًا صديقته الدمية، خوفًا من أن يؤدي ذلك إلى إتلاف "بشرتها" المثالية، كما أنه يحافظ عليها فى حالة ممتازة ويمسح بشرتها بقطعة قماش مبللة كل ليلة.

اقرأ أيضًا: بعد إستغنائه عن النساء.. لاعب كمال أجسام يخون ”زوجته الدمية” (صور)

كما أنه يلبسها جميع أنواع الملابس التي اشتراها أو صنعها خصيصًا لها، بما فى ذلك ملابس الخادمة، أو الأزياء التنكرية مثل ملابس بطلة الأنمي المفضلة لديه، أسوكا، من نيون جينيسيس إيفانجيليون.

ويعتقد شيه أن الإيجابيات تفوق السلبيات بالنسبة لامتلاكه صديقة "دمية" ومن بينها، أنها لم تطلب أبدًا أي شيء، مثلما اعتادت صديقاته البشر السابقات، كما أنها لا تشكو أبدًا، وتعطيه اهتمامًا كاملًا، بدلاً من تجاهله، لافتًا إلى أنها قد لا تكون صديقته الأكثر ثرثرة، لكنها بالتأكيد أسهل فى التعايش معه.

ومن المثير للاهتمام أن الرجل البالغ من العمر 34 عامًا منفتح جدًا بشأن علاقته غير العادية ولا يهتم بما يفكر فيه الناس بشأنها، حيث سأله زميل عمل سابق ذات مرة: "لماذا لا يجد لنفسه زوجة من البشر يمكنها الطهي والتنظيف، وغيرها من الأشياء التى لا تستطيع الدمية القيام بها، فأجابه شيه، أنه يمكنه دائمًا تعيين شخص ما للقيام بهذه الأشياء، وأن الحب الحقيقي لا يتعلق بأشياء مثل الطهي والتنظيف.

وعند سؤاله عما إذا كان هناك أي شيء يتسبب فى قلقه بشأن علاقته الفريدة مع موتشي، قال شيه: إن الشيء الوحيد الذي يحزنه هو أنه يكبر بينما لا تزال الدمية كما هي، وأنه ذات يوم ستبدو صغيرة جدًا بالنسبة له، ولن يكون لديه القوة لرفعها حيث أنها تزن حوالي 20 كيلوجرامًا، لكنه فى الوقت الحالي، كل شيء على ما يرام، ولا داعي للقلق كثيرًا.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق