وصفها بـ المسنة.. تعويض باهظ لموظفة عجوز من مديرها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
ربحت موظفة بريطانية في الـ72 من عمرها تعويضًا باهظًا تتجاوز قيمته 17 ألف جنيه إسترليني، بعد أن وصفها رئيسها في العمل بـ المسنة أثناء جدال دار بينهما أعربت خلالها عن اعتراضها على راتبها مطالبة بزيادة.

وتناول تقرير لصحيفة "ميرور" البريطانية تفاصيل الواقعة، موضحًا أن هذه السيدة "جانيت ويت"، والتي تعمل مديرة لمحل تجاري في منطقة "ويست ويلز" بالمملكة المتحدة، دخلت في جدال مع صاحب العمل "سام كوبر"، بعد أن اكتشفت أنها تتلقى أجرًا أقل من نظيرها الذي يتولى إدارة متجر مجاور.

واتهمت "جانيت ويت"، والتي تتولى إدارة المتجر منذ قرابة عقدين من الزمان، صاحب العمل بمعاملتها بشكل غير عادل؛ ورد عليها "كوبر" آنذاك بغضب واصفًا إياها بـ"المرأة المسنة"، وهو ما دفعها إلى مقاضاته متهمة إياه بـ التمييز ضدها على أساس السن والفصل التعسفي، وربحت "ويت" الدعوى القضائية وحصلت على تعويض كبير في الآونة الأخيرة.

وخلال جلسة المرافعة في قضيتها، أشير إلى أنها بدأت عملها في المتجر منذ عام 2002، وكانت تربطها علاقة صداقة بوالدي "سام كوبر"، البالغ من العمر 45 عامًا، وأوضحت الموظفة السبعينية أنه منذ تولي الأخير إدارة المتجر فقد واجهت صعوبة في أداء وظيفتها بسبب أسلوبه الإداري وتغاضيه عن إبلاغها بالتغييرات التي كان يرغب في تطبيقها.

وبعد أن علمت بأن مدير متجر مجاور يتلقى أجرًا أعلى من أجرها، واجهت "كوبر" قائلة إن الأجر الذي تتقاضاه ليس عادلًا، وذلك في شهر أغسطس لعام ، وفقد صاحب العمل أعصابه آنذاك وصرخ في وجهها موجهًا لها إهانات؛ وعند عودتها إلى عملها في الأسبوع التالي، فوجئت بأنه وظيفتها على شخص آخر زاعمًا اعتقاده بأنها استقالت، وباءت محاولاتها للنقاش معه بالفشل، ووصفها بـ المسنة، حسبما أكدت.

وخلصت المحكمة إلى أن وصف "سام كوبر" للمدعية بـ"المرأة المسنة" يرقى إلى "التمييز على أساس السن"، وحصلت لذلك على تعويض يُقدر بنحو 17 ألف جنيه إسترليني، يتضمن 6 آلاف جنيه إسترليني كتعويض عن الأذى العاطفي الذي لحق بها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق