----

السجن 20 عامًا.. معلمة استغلت تلميذها جنسيًا

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

لم تكن تدرى هذه المعلمة البريطانية أن هوسها الجنسي يقودها لإنهاء حياتها العملية، وتظل فى السجن كدة 20 عامًا املة، بعدما مارست الجنس مع تلميذها أكثر من مرة.

تعود تفاصيل الحادثة الصادمة عندما قررت المعلمة الشابة بريتانى زامورا البالغة من العمر 28 عامًا الجنس مع تلميذها القاصر، الذى يبلغ من العمر 13 عامًا فقط.

وبحسب اعترافاتها أمام المكمة، قالت بريتاني إنها مارست الجنس مع تلميذها في سيارتها وفي قاعة التدريس أكثر من مرة، وأحيانًا كانت عنوة عنه.

وتابعت المعلمة الشابة أنها مسؤولة عن ارتكابها 10 تهم سلوك جنسي مع هذا التلميذ، إلا أنها لم تشكل أى ضرر تجاه المجتمع، 

واعترفت بندمها الشديد على فعلتها.

وبحسب صحيفة الإندبندنت البريطانية، أعلنت الشرطة أن اكتشاف القصة بالكامل، بدأ عندما لاحظت أسرة التلميذ سلوكًا غير طبيعيًا عليه، وبعد مراقبة هاتفه تبين سيطرة المهلمة تمامًا عليه واستغلاله جنسيًا.

قررت المحكمة حبس زامورا 20 عامًا بعد اعترافها بجرائمها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق