أسعار الذهب الخميس 1-4- في

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
في إطار الخدمات اليومية التي تقدمها بوابة "" لقرائها ومتابعيها، ننشر أسعار الذهب، الخميس، داخل الأسواق المصرية وفي محال الصاغة في بداية التعاملات اليوم. 

أسعار الذهب عيار 21
وتراوح جرام الذهب عيار 21 بين 745 و 750 جنيها، وتفاوت سعر جرام الذهب عيار 14 بين 496 و500 جنيهات. 

واقترب سعر جرام الذهب عيار 18 من 638 جنيها، وتباين سعر جرام الذهب عيار 22 بين 780 و 785 جنيها. 

وتفاوت سعر جرام الذهب عيار 24 بين 851 و 857 جنيها، وسجل الجنيه الذهب سعرا يتراوح ما بين 5960 و 6000 جنيه.

الذهب العالمي
وأصدر مجلس الذهب العالمي تقريره لشهر مارس الجاري، والذي يتضمن ترتيب دول العالم من حيث احتياطيات الذهب.

وتصدرت القائمة الولايات المتحدة، فيما جاءت على رأس الدول العربية.

وقال المجلس في أحدث تقرير له: إن حيازة البنوك المركزية لدول العالم المدرجة في التقرير بلغت 35244.5 طن.

وارتفعت حيازة الدول العام الماضي من المعدن النفيس في ظل أزمة .

ووفقا للتقرير فقد تصدرت السعودية الدول العربية باحتياطيات الذهب، وجاءت في المرتبة الـ18 عالميا في هذا التصنيف، وتمتلك المملكة 323.1 طن، ويشكل الذهب 4.1% من إجمالي احتياطياتها الدولية.

وبعد السعودية في ترتيب الدول العربية، جاء لبنان باحتياطيات تبلغ 286.8 طن (المركز 20 عالميا)، ومن ثم 173.6 طن (المركز 26 عالميا)، فليبيا باحتياطي يبلغ 116.6 طن (المركز 33 عالميا).

أما فقد احتل المرتبة الخامسة عربيا والـ38 عالميا، باحتياطي يبلغ 96.4 طن، فيما جاءت في المرتبة السادسة باحتياطيات من الأصفر الرنان تبلغ 80.2 طنا. 

في حين احتلت المرتبة السابعة في الترتيب العربي باحتياطي يبلغ 79 طنا، ومن ثم جاءت باحتياطي 57.6 طن، وبعدها جاءت قطر (56.7 طن) فالأردن (43.5 طن). 

البيع والشراء
ومن بين العوامل المؤثرة في أسعار الذهب؛ السعر في البورصات العالمية، والذي ينعكس بشكل لحظي على الأسعار في الصاغة والمحال الداخلية.

أما ثاني هذه العوامل فهي أسعار النفط والتي لها تأثير وعلاقة وطيدة بأسعار المعدن النفيس، وتؤثر في تحريك أسعاره.  

وثالث هذه العوامل؛ سعر صرف الجنيه أمام ، والذي يساهم ضمن العوامل الأخرى في تحريك الأسعار، وكلما شهد تحسنا شهدت أسعار المعدن النفيس تحسنا واستقرارا.

وفي الترتيب الرابع تأتي عمليات البيع والشراء، فكلما ارتفع الطلب على المعدن أدى ذلك إلى تحريك سعرها في الأسواق المختلفة والعكس.

وأخيرا حالات السلم والحرب والظروف الدولية والحروب التجارية والتي من شأنها هي الأخرى تحريك أسعار الذهب.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق