بعد حصار منزله.. الشرطة التركية تعتقل برلمانيا سابقا

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعتقلت الشرطة التركية، الجمعة، المعارض الذي أسقطت عضويته بالبرلمان، عمر فاروق جرجرلي أوغلو؛ لتنفيذ حكم السجن الصادر بحقه.

جاء ذلك بحسب ما ذكره الموقع الإلكتروني لصحيفة "جمهورييت" التركية المعارضة، وتابعته "العين الإخبارية".

وجاءت عملية اعتقال النائب البرلماني السابق، والناشط الحقوقي، المنتمي لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي المعارض، بعد حصار الشرطة لمنزله لفترة بأنقرة، وكان جرجرلي أوغلو قد أطلق استغاثة بوقت سابق الجمعة سبقت اعتقاله.

وتعليقًا على ذلك قال حزب الشعوب الديمقراطي، إنه توقع سجن النائب السابق، لافتًا أن "شرطة مكافحة الإرهاب اقتادت جرجرلي أوغلو، من منزله في أنقرة".

وفي 17 مارس/آذار الماضي، أسقط البرلمان التركي عضوية جرجرلي أوغلو، عضو لجنة حقوق الإنسان بالمجلس، وذلك على خلفية حكم نهائي صادر بحقه ينص على سجنه عامين و6 أشهر؛ إثر إدانته بمزاعم "الدعاية لتنظيم إرهابي".


وعقب صدور القرار اعتصم جرجرلي أوغلو في مقر البرلمان، قبل أن تقتحم الشرطة التركية البرلمان بعد 4 أيام من مواصلة اعتصامه، وتقوم باعتقاله واقتياده لمديرية الأمن، ثم يتم الإفراج عنه لاحقًا على ذمة التحقيقات.

والثلاثاء من الأسبوع الماضي، تقدم جرجرلي أوغلو بالالتماس إلى "الدستورية" التركية للنظر في مدى مشروعية قرار إسقاط عضوية النائب المذكور، ورفع الحصانة عنه.

لتعلن المحكمة نفسها، الأربعاء الماضي، في قرار تم اتخاذه بإجماع آراء أعضائها، رفض النظر في الالتماس لعدم دخوله في دائرة اختصاصها، مشيرة إلى أن "القضية من اختصاص رئاسة مجلس النواب، وبهذا القرار يكون جرجرلي أوغلو قد أسقطت عضويته بالبرلمان".

واشتهر المعارض المذكور بأنه من أبرز نواب البرلمان المدافعين عن حقوق الإنسان، وكان له الفضل في إثارة العديد من القضايا وانتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها النظام، ومنها عمليات التفتيش العاري للمعتقلين والمحكومين بالسجون.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق