حكاية مشرد يعيش فى كهف قديم بأشهر شواطئ منذ بداية جائحة

دوت مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الكهف

الكهف

 

معيشة الرجل داخل الكهفمعيشة الرجل داخل الكهف

وقال أوهي إنه بينما يبدو منزله في الكهف قاتمًا، إلا أنه كان مجرد مكان للبقاء دافئًا  وامنا من فيروس ، مضيفا: "هناك الكثير من الناس فى العالم أسوأ حالا مني.. من أنا لأشتكي؟

 

الشاطئالشاطئ

 

الرجل أهوىالرجل أهوى

 

ويبدو منزله واضح أيضًا للأشخاص الذين يمشون من وإلى شاطئ Mount Maunganui الشهير عالميًا - الذي يبعد حوالي 200 متر، وتم تصنيف Mount Maunganui كأفضل شاطئ في ، وقد تم إدراجه ضمن أفضل 25 شاطئًا في العالم، وقال أوهي:"إنهم جميعًا من أصحاب الملايين هنا، إنهم يفضلون إخراجي من هنا، السكان المحليين عقدوا اجتماعا لنقلى".

وانتقل أوحي إلى الكهف عندما "انتقل" من العيش في حديقة محلية أرادت السلطات "تنظيفها" في بداية الوباء، حيث يقول:"لا يوجد سكن" وكانت الصخرة هي المكان الوحيد الذي يمكن أن يجد فيه "مأوى".

ومن جانبها قالت لورا وود، من مؤسسة أندر ذا ستارز الخيرية للمشردي:" إنه كان هناك القليل جدًا من المتاح للمشردين للعثور على مأوى في نيوزيلندا في عام جزئيًا بسبب الوباء".

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة دوت مصر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من دوت مصر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة