: الداخلية ترد على منشور الفيسبوك بـ خطف الأطفال والاتجار في الأعضاء

محتوي بلس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استطاعت وزارة الداخلية، الرد على منشور تم تداوله، على إحدى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، موقع الفيس بوك، والذي تضمن أخبار حول قيام مجموعة من الأشخاص، بشأن خطف الأطفال والاتجار في الأعضاء البشرية.

وكشف المنشور بأن أحدهم مقيم بدائرة مركز شرطة كوم حمادة، في محافظة البحيرة، وقامت أجهزة وزارة الداخلية، بفحص ذلك المنشور المتداول، وأتضح عدم صحة ما جاء به، كما تم تحديد الشخص الذي قام بنشر هذا المنشور.

وأتضح أنه مقيم بدائرة مركز شرطة كوم حمادة، في محافظة البحيرة، وبعد تقنين الإجراءات فقد تم ضبطه، وبمواجهته اعترف بنشر ذلك المنشور على الصفحة المشار إليها، من أجل زيادة عدد متابعيه وجذب اهتمامهم، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.

وفي سياق أخر، فقد قرر المستشار عمر مروان، العدل، اتخاذ الإجراءات اللازمة، وإبلاغ الجهات المختصة، بعدما تلقت وزارة العدل صباح إخطار، من أمن مجمع محاكم المنيا، والذي يفيد إنهم فوجئوا بالعثور على منشورات بوجود متفجرات بالمبنى.

كما قامت الجهات المعنية، وخبراء المفرقعات، بالانتقال إلى مبنى مجمع المحاكم في المنيا، كما تم تمشيط ومسح كافة الغرف ومحيط المحكمة، وأتضح من ذلك، سلبية البلاغ، الخاصة بوجود متفجرات في مبنى وزارة العدل، ولم يتم العثور على أي جسم غريب أو مفرقعات.

ثم قامت وزارة العدل، بتوجيه جزيل الشكر إلى وزارة الداخلية، على سرعة الانتقال والمهنية العالية في إجراءاتها، لتمام عودة العمل بالمحكمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة محتوي بلس ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من محتوي بلس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة