هذه الدولة ستختفي من على وجه الأرض قريبًا

البشاير 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تواجه جزيرة «توفالو» رابع أصغر دولة في العالم، خطراً محتملاً بالاختفاء الكامل من على وجه الأرض بسبب التغير المناخي.

في بقعة من بقاع الأرض وبالتحديد في المحيط الهادي بين أستراليا وجزر هاواي، توجد دولة صغيرة تعرف بكونها جنة على الأرض لكنها قد تكون أول دولة تختفي من على وجه الأرض، حيث يهدد ارتفاع مستوى سطح البحر بغمر الدولة بالكامل، فوفقا لما يعتقده بعض الباحثين أن ارتفاع مستوى المحيطين قد يصل إلى مترين بحلول عام 2100.

وكان رئيس وزراء توفالو خرج لشعبه قبل أيام متسائلًا: “إذا كنت تواجه خطر اختفاء أمتك.. فماذا ستفعل؟”

وباعتبار توفالو جزيرة مرجانية أي أنها تتكون من رواسب الشعاب المرجانية فإن هذا يشكل تحديًا وتهديدًا آخر لمستقبل توفالو، فوفقًا لنتائج إحدى الدراسات فإن التغير المناخي له بالفعل تأثير كبير على الشعاب المرجانية.

ومن المتوقع أن تختفي حوالي 70-90% من جميع الشعاب المرجانية الموجودة خلال السنوات العشرين المقبلة، بسبب ارتفاع درجة حرارة المحيطات والمياه الحمضية والتلوث، وهو ما يضع سكان توفالو تحت التهديد المستمر، منتظرين غرق مدينتهم ومستقبلا غير محدد ومصيرا غير معلوم.

تتكون توفالو من تسع جزر مرجانية صغيرة تحيط بها آلاف الأميال من المحيطات المفتوحة مساحتها صغيرة لا تتجاوز 26 كيلومتراً، وسكانها لا يتجاوز عددهم 11 ألف نسمة.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البشاير ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البشاير ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة