18 صورة لحيوانات مشاغبة تفعل ما يحلو لها وليس بوسع أحد إيقافها

الجانب المشرق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

انشرها على انشرها على تويتر انشرها على Pinterest

حتى أكثر الحيوانات الأليفة هدوءاً ونعومةً قد تتحول إلى مخلوقات مشاغبة من وقت إلى آخر. فهي تحب كثيراً أكل الورق، وتحطيم أواني الزهور، وخدش الأغراض والأرائك. وهناك أخرى تحب اقتحام منزلك لتفعل ما يحلو لها رغم أنك تراها لأول مرة في حياتك.

إننا على دراية في الجانب المُشرق أن الحيوانات إذا قررت اللجوء للمشاغبة، فليس بوسع أحد إيقافها، ومن الصعب القبض عليها متلبسة. وهذه القائمة تثبت ما نقول.

“وجدنا كائناً غريباً يعد شطيرة في مطبخنا. إنه أبسوم

“هكذا تبدو أريكة عمرها 9 شهور عندما يكون لديك قط مشاغب”

“كانت هناك 4 قطع في الكيس أمس. وهذا الصباح...”

“ستائر جديدة!”

“أوقع قطي شيئاً من على منضدة الحمام. وعندما انحنيت لألتقطه، قفز على ظهري واستقر هناك”

“تفعل هذا كل صباح حتى أطعمها”

“عدت للمنزل لأجد هذا...”

“بعد أسابيع من إعادة بناء قطع الأحجية وبعثرة القط لها، استسلمت وأرجعتها إلى الصندوق”

“وضعت مناشف لتجفيف الصحون...”

“استيقظت هذا الصباح لأجد هذا. من الواضح أنه يعتقد أنني لا أعطيه ما يكفي من الطعام”

“قط حماتي الجديد فرض سيطرته رسمياً”

“أمسكت به يأكل الثلج المزيف حول شجرة الكريسماس”

“أخذ لفة كاملة من الحمام إلى طاولة المطبخ عندما كنت بالخارج”

“أفسد كل أزهاري، ثم نظر إليّ محدقاً”

“لقد اشتريت شجرة اليوم”

“نعم، هذا مقهى. نعم، أنا لا أعرف هذا القط”

“وما زلت أحب الكلاب”

“خرجت بعد استحمامي ولم أستطع العثور على قطتي في أي مكان. بحثت في كل أنحاء المنزل حتى وجدتها هنا...”

هل تصبح حيواناتك مشاغبة أحياناً، أم تحافظ على تهذيبها؟

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الجانب المشرق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الجانب المشرق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة