شاطئ الرعب.. دمى مخيفة تلقي بها الأمواج على خليج المكسيك

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لسنوات، غطت الدمى المخيفة الشاطئ الممتد من جزيرة بادري الشمالية إلى جزيرة ماتاجوردا على ساحل خليج المكسيك بولاية تكساس الأمريكية.

وقد رصد الباحثون في جامعة تكساس الأمريكية الدمى والعرائس البلاستيكية الغامضة أثناء إجراء مسوحاتهم المنتظمة على امتداد 40 ميلاً من الشاطئ.

يقول الباحثون من معهد العلوم البحرية بجامعة تكساس بأن الأمواج كانت تلقي بالدمى المكسوة بالرنقيل على امتداد الشاطئ لسنوات، ولا أحد يعرف مصدرها أو السبب في وجودها.

يقول «جيس تونيل» مدير المحمية لوسائل الإعلام الأمريكية بأنه وزملاؤه جمعوا 30 دمية من على الشاطئ، ولا يزال سبب وجودها مجهولًا.

اقرأ أيضًا: شاهد أغرب قصات الشعر في العيد.. «الإسباجتي وصبغة خضرا زي رامز»

يمكن للباحثين اكتشاف الإبداعات البلاستيكية أثناء إجراء مسوحاتهم المنتظمة على امتداد 40 ميلاً من الشاطئ الذي يمتد من جزيرة بادري الشمالية إلى جزيرة ماتاجوردا.

يعمل فريق الباحثين Mission Aransas Reserve على أكثر من مجرد العثور على الدمى، حيث يقومون بمسح الساحل ًا عن السلاحف البحرية والثدييات وأنواع الطيور المهددة بالانقراض، حين عثروا على أحدث اكتشاف للدمى في 25 أبريل الماضي.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة