سرطان الجلد.. 5 أشياء يمكن أن تزيد من خطر إصابتك أثناء الطقس الحار

احداث نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الاثنين ، 09 مايو 2022 الساعة 01:20 (أحداث نت / سلوى الشرجبي/ ترجمات)

مع اقتراب حلول فصل الصيف ، يأتي وصول الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة. مع وصول المرتفعة يأتي خطر الإصابة بسرطان الجلد. تحدث موقع Express.co.uk إلى طبيب الأمراض الجلدية الدكتور آدم فريدمان حول العوامل التي يمكن أن تزيد من خطر إصابة الشخص بسرطان الجلد.

وصل شهر مايو، وهو ما يمثل خطوة أخرى نحو أكثر شهور السنة دفئًا. مع ارتفاع درجات الحرارة، سيقضي المزيد من الناس أوقات فراغهم في الخارج في حرارة الشمس. ومع ذلك فإن الجلوس في الشمس لفترة طويلة يمكن أن يكون له مخاطر، وأبرزها خطر الإصابة بسرطان الجلد.

للخبر بقية في الأسفل.. ومن أخبارنا أيضاً:

مفاجأة بشأن عرض نسخة كرتونية من "الكبير أوي" على شاشة سبيستون!

الجمهور مصدوم بعد المطالبة بمنع أحمد حلمي من السفر وتقديم بلاغ للنائب العام بذلك.. لن تصدقوا السبب!!

امرأة فقيرة طلبت من طلال مداح أن يغني في عرس نجلها دون مقابل.. فصدمها بهذا الرد (فيديو)

"فاجئت الجميع بجمالها" لن تصدق أبداً أن هذه شقيقة الفنان أحمد حلمي والجمهور: "أحلا من منى زكي"

هاني مهنا فتح قلبه وكشف سراً غير متوقع عن إبنته الفنانة هنادي.. ماقاله صدم الجميع

تامر حسني ينفي شائعات طلاقه من بسمة بوسيل بهذه الطريقة

لن تصدقوا من هي شقيقة رامز جلال.. ممثلة شهيرة شاركت وليلى علوي ومحمد هنيدي أهم افلامهم.. مفاجأة غير متوقعه

علم أنها أمه بعد أن تزوجها "بالخطأ" فانتحر فوراً.. لن تصدق مأساة هذه النجمة المصرية لم يصدقها أحد!

فارق العمر بينهما كبير.. فهل يخجل هشام عاشور من زواجه بنيللي كريم؟ رده غير متوقع!

كيف تنام في الطقس الحار.. ما هو الشيء الذي يجب تجنبه؟

مش تيام مصطفى قمر.. خطوبة ليلى أحمد زاهر من نجل هذا الفنان الكبير تشعل مواقع التواصل.. لن تصدق من هو!

الجمهور في صدمة بعد أن كشفت إبنة أصالة شام الذهبي عدد زيجاتها الحقيقي!! هل تزوجت أكثر من والدتها؟

شخصية شهيرة طلبت من لميس الحديدي الزواج من زوجها على الهواء مباشرة والأخيرة ترد: "عيب كده"

سر رفض رشدي أباظة تقبيل الفنانة نورا شقيقة بوسي.. وهذا ما منع زواجه من يسرا

إنت معندكش نخوة.. عريس يفاجئ هبة قطب بسؤال جريء عن ليلة الدخلة والأخيرة تنفعل وتهينه على الهواء!

لدى الدكتور آدم فريدمان من عيادات ستراتوم خمسة عوامل رئيسية فيما إذا كان شخص ما معرضًا لخطر الإصابة بأخطر أشكال سرطان الجلد، الورم الميلانيني.

تشمل عوامل الدكتور فريدمان ما يلي:

• الحصول على بشرة عادلة ولها تاريخ من الحرقة في الشمس بسهولة.

• التعرض المفرط للشمس، العيش أو العمل في الشمس، لا سيما في البلدان الحارة.

• تاريخ عائلي من سرطان الجلد الخبيث.

• وجود الكثير من الشامات.

• مشاكل في جهاز المناعة أو تناول الأدوية المثبطة للمناعة.

إلى جانب هذه العوامل ، يقول الدكتور فريدمان إنه من المهم "التعرف على أنواع بشرتك أنت وأفراد عائلتك. تختلف البشرة في قدرتها على تسمير البشرة. كلما كانت البشرة داكنة بشكل طبيعي، كانت أكثر حماية من سرطان الجلد".

بالإضافة إلى تحديد عوامل الخطر للإصابة بسرطان الجلد، يقترح فريدمان أيضًا أفضل الطرق لتقليل مخاطر الإصابة بسرطان الجلد.

أحد أكثرها فعالية هو وضع واقٍ من الشمس مع عامل حماية من الشمس عالي (SPF) للحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية.

يقول فريدمان: "كلما زاد عامل الحماية من الشمس (SPF)، زادت الحماية ضد حرق الأشعة فوق البنفسجية.

"ومع ذلك فإن الحماية من الأشعة فوق البنفسجية لا تقل أهمية، حيث أن للأشعة فوق البنفسجية الطويلة آثارًا ضارة طويلة المدى على الجلد مثل الشيخوخة المبكرة وسرطان الجلد."

ولهذا السبب يقترح فريدمان اختيار غسول "على الأقل 4 نجوم تصنيف UVA".

ومع ذلك، فإن الضرر قد حدث بالفعل جزئيًا بالنسبة لبعض الأشخاص؛ إذا كانت بشرة الشخص متضررة، فيُقترح أن يطلب المشورة المهنية.

بالنسبة لأولئك الذين ليس لديهم أي ضرر، مثل الأطفال، يقول فريدمان: "من المهم بشكل خاص أن يظل الأطفال الرضع والأطفال آمنين في الشمس لأن تلف الجلد الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية التي تحدث في مرحلة الطفولة لن يظهر إلا بعد مرور سنوات عديدة.

"إن ارتداء واقي من الشمس بعامل وقاية من الشمس 50 ذو عامل حماية عالٍ أمر حتمي ويجب على الرضع والأطفال ذوي البشرة الفاتحة تغطية الجلد المكشوف عند التعرض لأشعة الشمس المباشرة."

وبالتالي إذا تم اتخاذ الإجراء في وقت مبكر بما فيه الكفاية، فسيتم تقليل خطر إصابة الشخص بسرطان الجلد بشكل كبير.

ومع ذلك لا يزال من الممكن أن يتطور سرطان الجلد.

لذلك من الأهمية بمكان البحث عن التغييرات في الجلد حتى يمكن طلب المشورة الطبية.

يشرح فريدمان الفرق بين نوعي سرطان الجلد، الورم الميلانيني والورم غير الميلانيني: "سرطانات الجلد غير الميلانينية بطيئة بشكل عام في التطور أو الانتشار، في حين أن الورم الميلانيني يمكن أن يكون أكثر عدوانية."

قبل ظهور الورم الميلانيني يمكن أن يبدأ الجلد في إظهار علامات التحذير مثل الاحمرار والتقشر.

يقترح الدكتور فريدمان على الناس فحص بشرتهم "بانتظام" حتى يتمكنوا من "اكتشاف أي تغيرات في الحجم أو الشكل أو اللون مبكرًا".

كلما تم اكتشاف السرطان في وقت مبكر كلما أمكن علاجه أو إزالته في وقت مبكر.

على الرغم من أن تطور أي سرطان أمر مرعب، إلا أن معدل البقاء على قيد الحياة لسرطان الجلد مرتفع جدًا مقارنة بأشكال المرض الأخرى.

المصدر: Express


لمتابعة أخبارنا أولا بأول تابعنا على

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة احداث نت ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من احداث نت ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة