الارشيف / منوعات / الجانب المشرق

“قيل لي يجب أن تخسري الوزن لكنني حافظت على منحنيات جسدي” صوفيا فيرغارا النجمة التي رفضت الانصياع لمعايير الجمال الهوليوودية

لم تحقق صوفيا فيرغارا النجاح بسهولة. كان عليها أن تبذل مجهوداً مضنياً من أجل الوصول إلى أهدافها مع الحفاظ على معايير النجوم في هوليوود في الوقت نفسه، لكنها حققت حلمها في حين قررت أن تكون صادقة مع نفسها وألا تغير شيئاً في مظهرها.

نؤمن في الجانب المُشرق أن التفاني والعمل الجاد هما الطريق لتجاوز الصعوبات كلها، وقصة صوفيا فيرغارا تثبت ذلك بوضوح.

أرادت صوفيا أن تعمل في مجال طب الأسنان، لكنها غيرت رأيها حين أخبرها أحد المصورين أن تبحث عن عمل في مجال الأزياء في سن 17 عاماً.

Mary Evans/Allstar/Graham Whitby Boot./East News

بالإضافة لعملها في مجال الموضة، قدمت صوفيا برنامجاً في التليفزيون الكولومبي حتى بلغت 26 عاماً. وفي 1998، انتقلت عائلتها إلى ميامي بالولايات المتحدة، وكان عليها أن تبدأ مسيرتها من الصفر مرة أخرى. وفي الولايات المتحدة، استضافت برنامجاً للمسابقات باللغة الإسبانية يُدعى A que no te atreves أي (أتحداك)، ولم تحصل إلا على أدوار سينمائية وتلفزيونية صغيرة في أعمال مثل Chasing Papi وFour Brothers وMeet the Browns.

قيل لها اخسري الوزن إذا كنت تريدين أن تصبحي نجمة مشهورة

معظم النجمات التي نراهن على السجادة الحمراء نحيفات، بل ويُنتقد بعضهن بسبب منحنيات أجسادهن ولو كانت صغيرة. وهذا بالضبط ما مرت به صوفيا. أخبرها الناس أنها لن تنجح في هوليوود، لأنها تبدو ضخمة الحجم في الصور.

بالرغم من صعوبة تحقيق صوفيا النجاح في هوليوود بسبب منحنيات جسدها، لكنها رفضت تغيير شكل جسمها

Invision/Invision/East News

لم تعثر صوفيا في بداية مسيرتها بسهولة على ملابس تناسبها لتحضر بها مناسبات السجادة الحمراء. كانت تقترض الفساتين، لكن تلك الفساتين عادة ما يكون قياسها صفر، وبالتالي لا تستطيع أن ترتديها بسبب منحنيات جسدها.

قالت صوفيا: “كان الأمر كالكابوس. لم أستطع ارتداء الملابس العصرية. كان المتاح هو بقايا الملابس. كان هذا ما يناسب جسدي”. أخبرها الناس أن الحل الأمثل هو اتباع حمية غذائية، لكنها لم تستمع إليهم. وقالت عن ذلك: “أخبروني أن أفقد الوزن، لكنني حافظت على منحنيات جسدي”.

face to face/FaceToFace/REPORTER/East News

مسؤول الدعاية الذي يعمل معها كان يخبرها أنها يجب عليها تقليل حجم صدرها

Priscilla Grant/Everett Collection/East News

أقنعت والدة صوفيا ابنتها ألا تخضع لعملية تقليل حجم الصدر، لأن كثير من النساء يتمنين صدراً مثلها، لذا تجاهلت صوفيا نصيحة مسؤول الدعاية الذي يعمل معها وقررت ألا تغير شيئاً بشأن منحنيات جسدها.

قالت صوفيا في أحد المقابلات التليفزيونية: “أنا فخورة جداً بجسدي وبمظهري. سأكون إنسانة ناكرة الجميل لو قلت لنفسي: (يا إلهي، أنا غاضبة من جسدي، لأن الناس لا يجدون شيئاً جميلاً بشأني إلا وجهي). أشكر الرب على ما منحني وأستغل قدراتي على أفضل نحو”.

أثبتت صوفيا أن الصدق مع النفس خطوة مهمة في سبيل تحقيق النجاح

KVS, PacificCoastNews.com/EAST NEWS

على الرغم من أن الناس حاولوا إقناع صوفيا بتغيير مظهرها ولكنتها اللاتينية، لكن تلك السمات كانت هي السبب الأساسي في على دور غلوريا بريتشيت في Modern Family. أطلق هذا المسلسل شهرتها، وصارت بسببه أعلى ممثلات التليفزيون أجراً لمدة 7 سنوات متتالية.

أتعتقد أن صوفيا كانت لتنال الشهرة نفسها التي تتمتع بها حالياً لو استجابت للضغوط التي وقعت عليها كي تغير شكل جسدها؟

مصدر صورة المعاينة EAST NEWS, face to face/FaceToFace/REPORTER/East News

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الجانب المشرق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الجانب المشرق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا