بعد تكريمها من .. لولا لحام: معرض تراثنا يعبر عن النسيج المصري ومقابلة الرئيس شهادة نجاح

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

لولا لحام خلال تكريمها من رئيس الجمهورية كرم رئيس الجمهورية عبدالفتاح ، القائمين على معرض تراثنا الذي قدم مصنوعات من النسيج المصرية بيد نساء من الريف المصري اللواتي نافسن دول العالم العربي ونجحن في إثبات أن السيدة المصرية فنانة لا يقتصر دورها على تربية الأطفال فقط.
أقيم المعرض في الثاني من أكتوبر الماضي، وتم الكثير من المنتجات فيه كالأقمشة المحاكة يدويا، والمصنوعات الخشبية وأواني فخارية، وملابس قطنية، و سجاد و غيرها، والمميز أن جميعها مصنع بأيد مصرية في الصعيد، ربما لم تحصل بعضهن على قدر كاف من التعليم إلا أنهن أصروا على العمل وتحقيق هدفهن.
أقامت جمعية الصعيد هذا المعرض، والتي بدأت نشاطها في أربعينات القرن الماضي من خلال ابناء القرى الفقيرة في الصعيد والاهتمام بهم وتعليمهم الصناعات اليدوية من ناحية حتى يشغلو وقت فراغهم، و من الناحية الآخرى صناعة يمكنهم إتقانها مع الأيام و إذا ضاقت بهم الايام يستغلوا صنع يديهم لجني المال .
تواصل "" تليفونيا مع لولا لحام مديرة جمعية الصعيد، وقالت إن أهل الصعيد لم يحظوا بالقدر الكاف من التعليم مقارنة بالقاهرة والمدن المجاورة، فأهل الصعيد بحاجة للكثير من المساندة والدعم حتى يشعرون بحقهم في التعليم ومواكبة التطور الذي أحدث فجوة بين الريف و الحضر.
وأكدت لولا في حديثها لـ"صدى البلد" أن الهدف الأساسي لجمعية الصعيد هو دعم أطفال ونساء الصعيد الذين يحتاجون الدعم، و غير القادرين، لأن الجمعية تستهدف القرى الفقيرة ودائما الأولوية للأطفال والنساء الغير قادرين، نظرا للإقبال الكبير الذي تشهده المدارس التي أقامتها جمعية الصعيد في قرى الصعيد لأنها تضع شروطا لقبول المدرسين و تضع معايير معينة للكفاءة التي يجب أن يكون عليها المعلم في تلك المدارس و في المقابل تحاول بقدر الإمكان تخفيف العبئ على الأطفال و النساء في المدرسة.
وتعمل الجمعية في نهاية كل عام على إقامة معرض سنوي لعرض منتجات الفتيات التي قمن بصنعها، و تباع المصنوعات كل عام في الأول للمعرض نظرا لكفاءتها و جودتها ، و نافست إحدى فتيات سوهاج ذات مرة في مسابقة شارك فيها أمهر صناع الحرف اليدوية في العالم العربي و فازت تلك الفتاة الماهرة من صعيد و سافرت إلى البحرين لتتسلم التكريم من زوجة الملك آنذاك .
وأكدت لولا لحام أن تكريم الرئيس السيسي لجمعية الصعيد كان حافزا قويا للإستمرار و تقديم كل ما هو افضل و أن القيادة المصرية الحالية من رئيس و ووزراء في الحكومة تتابع عن كثب في كل المجالات .

المصدر صدى البلد

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق