خبير فى شئون الحركات الإسلامية يؤكد تلقى الإخوان توجيهات من مخابرات غربية

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

وصف إبراهيم ربيع، الخبير فى شئون الجماعات الإسلامية، جماعة الإخوان بأنها مثل تنظيمات الجريمة المنظمة، حيث أشار إلى أن التنظيم لا يملك قراره وينتظر ما يملى عليه من أجهزة المخابرات الغربية، مشيرا إلى أن قيادات التنظيم بالخارج على تواصل مع أجهزة المخابرات الغربية، ويتخذون قراراتهم بناء على توصياتها.

وأكد ربيع أن التنظيم يسعى لتشكيل حاضنة اجتماعية تمنحه قدرا من الحصانة أثناء العمل الميدانى، بالإضافة إلى التدليس والمظلومية، لكن عندما تم حصار التنظيم أمنيا وأصبحت معركته مع الشعب انكشف وظهرت عيوبه ولم يعد قادرا على خداع نفسه.

وعلق ربيع على المعلومات التى تم تداولها حول غضب شباب الجماعة من قرار تولى إبراهيم منير منصب القائم بأعمال المرشد العام للجماعة قائلا: "شباب الإخوان لا يفهمون شيئا ولا يعرفون أن تنظيمهم مثل أى تنظيم للجريمة المنظمة وأن بعض القيادات مثل إبراهيم منير فى لندن ويوسف ندا فى سويسرا على تواصل مع أجهزة المخابرات الغربية، وينفذون فقط ما يملى عليهم".

وأشار ربيع إلى أن الإخوان هى الجماعة التى أشاعت مفاهيم مغلوطة حول أمور من المفترض أنها كانت محسومة فى الضمير الوطنى، وحولوا الوطن فى عيون أتباعهم إلى مجرد فندق ينتظر الحصول منه على خدمات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق