محافظ الشرقية يصل مصنع النساجون إنترناشيونال للصلاة على فريد خميس

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وصل الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، مساء الخميس، إلى مصنع النساجون إنترناشيونال بمدينة العاشر من ، لأداء صلاة الجنازة على رجل الأعمال محمد فريد خميس، والذي وافته المنية عصر يوم السبت الماضي، كما تواجد عدد من القيادات الأمنية، ورجال أعمال.

 

ووصل وزيرا القوى العاملة والتموين، الدكتور محمد سعفان، على مصيلحي، مساء اليوم الخميس، مصنع النساجون انترناشيونال بمدينة العاشر من رمضان، لأداء صلاة الجنازة على رجل الأعمال محمد فريد خميس، والذي وافته المنية عصر يوم السبت الماضي، ويعقبها تشييعه لمثواه الأخير بمقابر الأسرة بالروبيكي، كما وصل عدد كبير من رجال الأعمال أعضاء اتحاد المستثمرين، وهم الدكتور محمد خميس شعبان الأمين العام لاتحاد المستثمرين، وأعضاء مجلس الإدارة أسامة حفيلة، على حمزة، محمود الشندويلي، عبد الله الغزالي، بهاء العادلي، على السقطي، محي حافظ، كما تواجد من رجال الأعمال كريم هلال، عمرو فتوح عضو جمعية مستثمري بدر. 

 

 

وينتظر عشرات الآلاف من العاملين بمجموعة النساجون الشرقيون، وأصدقاء ومحبي الراحل محمد فريد خميس، أمام مسجده بمصنع النساجون انترناشيونال بمدينة العاشر من رمضان، لأداء صلاة الجنازة على الفقيد، والذي وافته المنية عصر يوم السبت الماضي، ويعقبها تشييعه لمثواه الأخير بمقابر الأسرة بالروبيكي.

 

 

 

ووصل جثمان الراحل محمد فريد خميس يصل مطار القاهرة على متن طائرة خاصة قادمة من الولايات المتحدة الأمريكية في تمام الساعة 4 عصراً، على أن يتم نقله للصلاة عليه أمام مسجد النساجون بمصنع النساجون انترناشيونال بمدينة العاشر من رمضان في تمام الساعة 5 مساءً، يعقبها أعمال دفنه بمقابر الأسرة بالروبيكي.

 

 

وعلقت لافتات ضخمة على مصنع النساجون انترناشيونال، تحمل صورة المؤسس الراحل فريد خميس، كما تواجدت عدد كبير من أتوبيسات وسيارات مصانع النساجون، وأكاديمية الشروق والجامعة البريطانية، المملوكة ل "خميس"، ووضعت لافتات تنعيه خلف ، فيما أذاع مسجد النساجون قرآن كريم بسرادق عزاء ضخم، وسط تواجد أمني مكثف لتنظيم وتأمين دخول المشيعين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق