كيف تساهم المحليات فى حل أزمة الزيادة السكانية؟

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تضمنت استراتيجية السكان 2030 عدد من الآليات التي تم وضعها والتي تهدف للتعامل مع هذه القضية التي تشكل خطورة على المجتمع لا تقل عن خطورة الإرهاب، وضرورة تضافر الجهود لحل هذه الأزمة والاستفادة من البشرية في الإنتاج، وفيما يلى نستعرض دور المجالس المحلية المنتخبة في دعم الخطط الاجتماعية في المحافظات للتصدى لهذه القضية.

ووفقا لاستراتيجية السكان 2030 التي وضعتها الحكومية، يتم تفعيل الدور المهم للمجالس المحلية المنتخبة، ودعمها ومساعدتها بوضع الخطط الاجتماعية والديموغرافية على المستوى المركزي، وذلك بما يتفق مع التفاوتات في مستويات التنمية في المحافظة، والموارد المتوافرة ومعدلات الزيادة، وذلك من خلال:

- إدماج تنظيم الأسرة ضمن خطط التنمية على المستوى المحلي.

- دعم دور المجالس الإقليمية للسكان.

- تفعيل دور قادة الرأي وكبار الشخصيات المؤثرة في القرى لدعم برامج تنظيم الأسرة.

- توزيع وسائل تنظيم الأسرة في جميع المراكز الصحية والوحدات بالمناطق الريفية.

- تصميم برامج التنظيم الأسرة تركز على السيدات في فئة عمرية معينة.

- دعم البرامج ذات الصلة ببرامج تنظيم الأسرة، مثل:

 - برامج التمكين الاقتصادي للأسرة.

- برامج التحويلات النقدية المشروطة.

- التشريعات الحاكمة للنظام الصحي، وتعديلها بما يتلاءم مع سياسة الإصلاح الصحي الشامل، وفي إطار التزامات الدولية.

- تكوين مجموعة عمل من الخبراء لمراجعة القوانين واللوائح والقرارات الوزارية الخاصة بالصحة الإنجابية.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق