نقيب المهندسين: نفخر بما تم على أرض الواقع فى المجال الهندسى خلال 6 سنوات

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد المهندس هانى ضاحى  نقيب المهندسين، على أن دور النقابة كاستشارى اول للدولة ليس مجرد مسمى فقط فى القانون بل هو ما تم ويتم على أرض الواقع من خلال مشاركة أعضائها البالغ عددهم أكثر من 750 ألف من أصحاب المكاتب الاستشارية وبيوت الخبرة ومهندسين، فيما شهدته خلال الست سنوات الماضية من طفرات فى مجال الانشاءات من بنية تحتية وطاقة وطرق واسكان ورى وكافة المجالات الهندسية ، فمصر حققت طفرة ومعجزات فى فترات التنفيذ لم تكن مسبوقة من قبل، مستطردا " ما تم على أرض الواقع نفخر به جميعا ، فكل المهندسين ساهموا فيما حدث فى كافة المجالات الهندسية فى مصر". 

 

جاء ذلك خلال مشاركته ، فى احتفالية شعبة الهندسية المدنية بالنقابة العامة للمهندسين برئاسة المهندس أحمد رمزى باختتام فعاليات سلسلة محاضراتها المجانية فى مجال المنشآت الخرسانية والكبارى، وتكريم الاساتذه والقامات العلمية المشاركين فى تقديم المحاضرات، وتسليم شهادات حضور المحاضرات على المهندسين.

 

وأبدى ضاحى سعادته بوجوده فى ختام المحاضرات، مقدما الشكر لكل القامات الهندسية التى ساهمت بشكل تطوعى فى تقديم المحاضرات. مشيدا بدخول مصر فى مجال انشاء العالية، وهو ما تشهده العاصمة الادارية من انشاء اكبر فى افريقيا، الامر الذى يتبعه استخدام تكنولوجيات جديدة ، مشيرا الى ان انشاء الابراج عالية الارتفاع موجودة منذ عدة عقود فى العالم لكن تشهد مصر الان دخولها هذا المجال بفضل جهود المهندسين فى كافة المجالات الامر الذى سيكون له مردود كبير فى الفترة القادمة.

 

وثمن ضاحى من قيمة المحاضرات السبع التى نظمتها الشعبة المدنية والتى ألقت الضوء على موضوعات مهمة للمهندسين، مشيرا الى ان دور النقابة دور مهم فى زيادة المعلومات ونقل الخبرة والدروس المستفادة من خبرات خبراء المهنة فى مصر.

 

وأوضح المهندس هانى ضاحى ان شهر نوفمبر سيشهد تنظيم محاضرات مجانية لموضوعات أخرى فى مجال الهندسة المدنية، مختتما كلمته بتوصية المهندسين باحترام المهنة واحترام ثقة الدولة فيهم.

   وفى مستهل تقديمها لفعاليات اليوم قدمت المهندسة منال سرى عضو مجلس شعبة الهندسة المدنية الشكر للخبراء والقامات العلمية الكبيرة التي شاركت في محاضرات الشعبة بشكل تطوعى ، وأبدت أملها أن ينال ما تقدمه الشعبة استحسان ورضا المهندسين، مشيرة إلى أن البرج الايقونه فى العاصمة الادارية الجديدة من أضخم المشاريع، لذا كان حقا اصيلا للشعبة التعرف أكثر عن هذا الصرح.

 

من جانبه قدم المهندس أحمد رمزى الشكر للاساتذة المشاركين فى تقديم المحاضرات والاستفادة من علمهم ، وكذا قدم الشكر لكل أعضاء مجلس شعبة الهندسة المدنية، معبرا عن سعادته لتنظيم المحاضرات السبع فى مجال المنشآت الخرسانية والكبارى والتى تم تنظيمهم خلال شهرى سبتمبر وأكتوبر ، كاشفا عن البدء فى تنظيم سلسلة محاضرات أخرى فى أحدى مجالات الهندسة المدنية فى نهاية شهر نوفمبر. 

 

وأبدى رمزى أمله أن تكون الشعبة استطاعت فى تقديم ما هو مفيد للمهندسين ، واعدا ببذل كل الجهود فى المرحلة القادمة لتحقيق كل طلبات المهندسين والاستفادة من آرائهم التى شملتها استمارات الاستقصاء.

 

هذا وقد شهدت الاحتفالية عقد آخر المحاضرات السبع المجانية لشعبة الهندسة المدنية تحت عنوان " التحديات الانشائية التى تواجه تصميم المبانى العالية فى مصر " حاضر فيها الاستاذ الدكتور مهندس طارق كمال حسان استاذ المنشآت الخرسانية بكلية الهندسة جامعة عين شمس، مقدما خلالها رؤية خاصة للبرج الايقونى فى العاصمة الادارية الجديدة الذى يبلغ ارتفاعه 385 مترا بواقع 79 دورا ، والذى يعد أعلى برج فى افريقيا، وكذا برج جده البالغ ارتفاعه 1001 مترا. مستعرضا اساسيات تصميم المبانى العالية.  

 

 

واختتمت الفعالية بفقرة قدمها المهندس محمد الحسينى أمين شعبة الهندسة المدنية لتكريم الاساتذة المتطوعين فى تقديم المحاضرات حيث قام المهندس هانى ضاحى بتسليمهم درع النقابة وشهادات التقدير ،وكذا تسليم المهندسين شهادات حضور المحاضرات البالغ عددهم 285 مهندسا.

 

يذكر أن شعبة الهندسة المدنية نظمت ست محاضرات سابقة ضمن سلسلة محاضراتها السبع المجانية فى مجال المنشآت الخرسانية والكبارى.

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق