وزيرة الصحة تبحث مع الدكتور مجدى يعقوب إنشاء قسم أبحاث إكلينيكية بمستشفيات الوزارة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استقبلت الدكتورة ، وزيرة الصحة والسكان، الأحد، جراح القلب المصرى العالمى الدكتور مجدى يعقوب، بديوان عام الوزارة، لبحث سبل التعاون وتبادل الخبرات مع مؤسسة مجدى يعقوب لإنشاء قسم للأبحاث الإكلينيكية بمستشفيات والسكان.

وأوضح بيان للوزارة اليوم، أن الوزيرة كانت قد أصدرت قرارًا باستحداث قسم للأبحاث الإكلينيكية بكل من مستشفيات (أمانة المراكز الطبية المتخصصة، الأمانة العامة للصحة النفسية، الهيئة العامة للتأمين الصحي، الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية، المؤسسة العلاجية، ومديريات الشئون الصحية بالمحافظات)، حيث سيتم إدراج تلك الأقسام ضمن الهيكل التنظيمى لكل مستشفى.

وأشارت الوزارة إلى أنه سيتم تدريب مجموعة من الفرق الطبية للعمل بتلك الأقسام وربطها بالإدراة المركزية للبحوث والتنمية الصحية، بما يساهم فى رفع كفاءة مقدمى الخدمة الطبية، ويعود بالنفع على مصلحة المريض المصري.

وأضافت الوزارة أن الاجتماع تناول أهمية البحث العلمي، حيث إنه أساس الخدمة الطبية عالية الجودة، مشيرًا إلى أن الاجتماع تطرق إلى توقيع مذكرة تفاهم فى شهر نوفمبر من العام الماضي، بين كل من الزمالة المصرية التابعة لوزارة الصحة والسكان وقسم الدراسات العليا للتعليم الطبى بكلية طب هارفارد الأمريكية، لتنفيذ التدريب على الأبحاث الإكلينيكية للأطباء الملتحقين بالزمالة المصرية.

ومن جانبه أثنى الدكتور مجدى يعقوب، على قرار وزيرة الصحة والسكان باستحداث قسم للأبحاث الإكلينيكية بمستشفيات الوزارة لما له من أهمية كبرى تضمن الارتقاء بالمنظومة الصحية، مؤكدًا تقديم كافة سبل الدعم والتعاون مع الوزارة لتقديم أفضل خدمة طبية للمواطن المصري، كما أشاد بالجهود التى تبذلها وزارة الصحة والسكان فى الاهتمام بالصحة العامة للمواطنين من خلال تنفيذ المبادرات الرئاسية، بالإضافة إلى جهودها فى التصدى لجائحة فيروس المستجد (كوفيد-19).

WhatsApp Image 2020-11-01 at 3.54.09 PM (1)

 

 

WhatsApp Image 2020-11-01 at 3.54.09 PM

 

 

WhatsApp Image 2020-11-01 at 3.54.10 PM (1)

 

 

WhatsApp Image 2020-11-01 at 3.54.10 PM

 

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق