سفير في أكرا: تدشين توأمة بين سكك حديد وغانا

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اجتمع السفير عماد حنا، سفير في أكرا، مع ماري بينيه، رئيسة هيئة سكك حديد غانا، صباح الأربعاء 18 نوفمبر؛ لبحث سبل التعاون وتطويرمرفق سكك حديد غانا، ومشروعات الربط عبر الإقليمي المُقترحة مع دول الجوار الجغرافي ودول تجمُع إيكواس، وجهود الارتقاء بالبنية التحتية ذات الصلة.

 

واستعرض "حنا" المشروعات المصرية الجارية، للارتقاء بالبنية التحتية للشبكة القومية لسكك حديد مصر، والتي تحظى بوضعية خاصة باعتبارها ثاني أقدم سكك حديدية في العالم، وأيضًا خِطط إحلال وتجديد وسائل النقل من جرارات وعربات القطارات المُنتجة محليا، لمواكبة الاحتياجات المحلية المُتزايدة من عربات السكك الحديدية المُختلفة ومترو الأنفاق، والخروج إلى الأسواق الخارجية، خاصةً الأفريقية منها.

 

اقرأ أيضا:

رئيس الوزراء: موجة كورونا الثانية أشد انتشارا وخطورة من سابقتها

 

وتطرق سفيــر مصر في أكرا، إلى مشروع "المونوريل" الذي سيربط بين أحياء القاهـــرة والعاصمة الإدارية الجديدة، وما يحمله هذا المِرفَق الجديد من نقلةٍ نوعية لقطــاع النقل الأفريقي ككل، باعتبار ما يقدمه من طَـفرةٍ تكنولوجية مُضافــة.

 

واقترح السفير حنا، إمكانية تدشين توأمة بين سكك حديد مصر وغانا، بهدف تأسيس شراكةٍ جديدة في مجال تطوير السكك الحديدية ونقل التكنولوجيا الحديثة ذات الصلة، استفادةً من الخبرة المصرية الواسعة في هذا المجال، وضخ الاستثمارات الجديدة في هذا المِرْفَق الخَدَميّ الهام، مؤكدا حرص القيادة السياسية في مصرعلى المضي نحو تحقيق التنمية المُستدامة بدول القـــارة وزيادة حجم التجارة فيما بينها، حيثُ تسعى مصر إلى إتمام مشروع الطريق البــري "القاهرة – كيب تاون" لربط شمال القارة بجنوبها، وتعظيم الاستفادة منه كمحورٍ تجــاري هام.

 

وأعربت رئيسة هيئة سكك حديد غانا عن ترحيبها بالتعاون مع مصر في هذا القطاع الخدمي المهم، مُثمنةً خبرة مصر المُتراكمة في هذا المجال، وحرصها على تحقيق الاندماج الأفريقي المنشود عبر ربط دول القارة بوسائل نقلٍ فعالة وآمنة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق