القوى العاملة يسلم 100 شهادة "أمان" للعمالة غير المنتظمة بالبحر الأحمر

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهد محمد سعفان القوى العاملة ختام فعاليات أسبوع السلامة والصحة المهنية بمدينة الغردقة، بمحافظة البحر الأحمر، وذلك بمشاركة 15منشأة سياحية بالمحافظة، بحضور اللواء عمرو حنفى محافظ الإقليم، وسعيد عبد الراضى مدير مديرية القوى العاملة بالغردقة.

يأتى ذلك خلال زيارته لمحافظة البحر الأحمر للقاء الصيادين لتقديم الرعاية الاجتماعية والصحية لهم، وتسليم شهادات أمان، وعقود عمل لذوى القدرات الخاصة .

وأكد سعفان أهمية نشر ثقافة وسلوك السلامة والصحة المهنية فى المجتمع، لما لها دور كبير فى الحفاظ على رأس المال البشري، والحفاظ على المعدات وأدوات الإنتاج، بما له من أكبر الأثر على ازدهار الاقتصاد.

وقال الوزير: إن القوى العاملة تعمل جاهدًة على نشر هذه الثقافة المهمة بين أوساطِ المجتمع المصري، كى تتحول إلى سلوك حياتى وواقعٍ معاش لكل فرد فى بيته وبيئة عمله، باعتبار أن السلامة والصحة المهنية ليست مجرد تجهيزات ومعدات والتزام بتعليمات، بل هى سلوك لكل فرد يحيا به ويتعايش ويتفاعل معه.

وأضاف: نسعى كى يكون لدى كل مواطن مصرى القدر الكافى والوعى اللازم بأهمية السلامة والصحة المهنية فى الحفاظ على رأس المال البشرى والمادي، فاهتمامنا يتمثل فى الحفاظ على الإنسان والبنيان، باعتبارهما قطبى العملية الإنتاجية.

ومنح الوزير شهادات تقدير لمدير مديرية القوى العاملة السابق أحمد محمود نصر الدين، ومدير إدارة السلامة والصحة المهنية السابق ناجح حامد آدم. الذين بلاغا السن القانونية، وأحيلا إلى التقاعد، تقديرًا لما بذلوا من جهد.

 وكان المحافظ قد رحب فى مستهل كلمته بالوزير والحضور، مشيدا بجهود وزارة القوى العاملة فى إطار خطة التنمية المستدامة 2030، وتوفير فرص عمل للشباب وتحقيق الرعاية الاجتماعية والصحة للعمالة غير المنتظمة لمساعدتها فى ظل جائحة ، معربا عن استعداد المحافظة بجميع أجهزتها فى تقديم كل الدعم والتعاون لوزارة القوى العاملة لتذليل أية عقبات من خلال تقديم خدماتها .

 كما سلم وزير القوى العاملة محمد سعفان، واللواء عمرو حنفى محافظ البحر الأحمر 100 شهادة "أمان" فئة 500 جنيه للعمالة غير المنتظمة المسجلة بمديرية القوى العاملة بالمحافظة، بحضور سعيد عبد الراضى مدير المديرية.

وقال الوزير: إن الوزارة تضع نصب أعينها تقديم جميع أوجه الحماية والرعاية للعمالة غير المنتظمة واستصدار شهادات "أمان"، لتوفير حماية تأمينية لهذه الفئة، والتى تتوافق مع مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى لتوفير "حياة كريمة" لها، مشيرا إلى أنه بجانب ذلك تقوم الوزارة حاليا بالتواصل مع شركات التأمين، لبحث ودراسة تكاليف عمل بوليصات تأمين للعمالة غير المنتظمة المسجلة تتحمل تكاليفها حسابات الرعاية الاجتماعية والصحية للعمالة غير المنتظمة بوزارة القوى العاملة.

ولفت الوزير إلى أن الرئيس السيسى، أول من أطلق مبادرة رعاية العمالة غير المنتظمة بتوفير شهادة "أمان" لهذه الفئة فى فبراير 2018، مؤكدا أن الدولة لن تتخلى عن مسئولياتها تجاه أبنائها فى أى وقت من الأوقات وتوفير "حياة كريمة" للمواطن المصرى.

وأضاف أن الوزارة أولت اهتمامًا بهذه الفئة بقطاع العمالة غير المنتظمة، بإصدارها لائحة مالية جديدة ومتميزة؛ لتقديم المساعدات المالية والصحية والاجتماعية؛ للمساهمة فى رعايتهم بتقديم منح مالية مناسبة فى الأعياد والمناسبات الرسمية وصرف إعانات مالية أيضا تتلاءم والظروف الاقتصادية والاجتماعية لهؤلاء العمال فى حالات الوفاة والعجز والزواج والمواليد والرعاية الصحية الكاملة.

وأكد وزير القوى العاملة، أن الدولة تهتم بالعمالة غير المنتظمة، وتقديم كافة أوجه الرعاية الصحية والاجتماعية لهم، نظرًا لما تمثله هـذه الفئة من العمالة نسبة كبيرة من المجتمع وبالتالى من الاقتصاد القومي، موضحا أن الوزارة تضع هذه الفئة كإحدى الركائز الأساسية للبناء والتنمية، لافتا إلى أن القوى العاملة كانت وما زالت الجهة الوحيدة فى التى تنظر للعمالة غير المنتظمة بعين الاعتبار وتضعهم دائمًا نصب أعينها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق