وزيرة الهجرة: الدكتورة هدى المراغى المصرية الوحيدة الحاصلة على وسام كندا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تقدمت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين في الخارج، بخالص التهنئة إلى الدكتورة هدى المراغى، العميد السابق لكلية الهندسة بجامعة وندسور في كندا وإحدى رائدات مؤتمرات " تستطيع"، لحصولها على "وسام كندا"، والذى يعد أرفع درجات أوسمة الشرف المدنية فى كندا، وذلك تقديرًا لإسهاماتها فى مجال التصنيع والهندسة الميكانيكية، مشيرة إلى أنها فخر لمصر وكندا معا.

 

وأجرت السفيرة نبيلة مكرم اتصالا هاتفيًا بالدكتورة هدى المراغى وزوجها الدكتور وجيه المراغى لتهنئتهما، وقالت إن شعار "مصر تستطيع" بأبنائها في الخارج يتحقق دوما مع كل إنجاز يحققه علماء مصر حول العالم، واليوم الفخر مضاعف للمصريين والكنديين أيضًا، لأن الدكتورة هدى المراغي هى السيدة المصرية الوحيدة فى كندا -وسط 114 مرشحًا آخرين- التى تحصل على هذا الوسام وذلك منذ إقراره رسميًا هناك عام 1967.

 

وتابعت: "الدكتورة هدى تستحق الكثير فهي تعشق مصر وتترجم هذا الحب والانتماء دائمًا إلى دعم لوطنها فى كل مجالات الثورة الصناعية الرابعة، من خلال التعاون مع الجهات المعنية فى العمل على مشروعات مصرية عبر سلسلة مؤتمرات ومؤسسة مصر تستطيع"، لذلك فهى وزوجها الدكتور وجيه المراغى سيشاركان فى فعاليات وندوات مؤتمر "مصر تستطيع بالصناعة" للاستفادة من خبراتهما فى مجال الاستثمار الصناعى وتوطين الصناعة فى مصر.

 

كما تقدمت الوزيرة بخالص التهنئة لدكتور وجيه المراغى  مدير مركز أنظمة التصنيع الذكى فى جامعة وندسور، وعضو فى مجلس الاعتماد الهندسى الكندى، على حصوله  على وسام الشرف PEO الكندي.

 

وكان قد صدر بيان أمس، الجمعة 27 نوفمبر، من الحاكم العام بالعاصمة الكندية أوتاوا، بحصول الدكتورة هدى المراغى على "وسام كندا" الشرفى، ومن المقرر أن تجرى مراسم تقلدها الوسام فى وقت لاحق.

 

وجدير بالذكر أن الدكتورة هدي المراغي أول امرأة فى تاريخ كندا تحصل على الدكتوراه فى الهندسة الصناعية، وأول سيدة تتولى منصب عميد كلية الهندسة بجامعة وندسور هناك، والتحقت بالهيئة الإستشارية العلمية لوزير الدفاع الكندى، فضلا عن أنها حاصلة على زمالة الأكاديمية الملكية السويدية لعلوم الهندسة، كما أدرجت جامعة ماكمستر الكندية اسمها ضمن صفوة ومشاهير الخريجين، وسبق أن حصلت على وسام "أونتاريو" لجهودها العلمية فى مجال الهندسة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق