مصطفى بكرى يتقدم بشكوى للأعلى للإعلام بسبب تصريحات كاذبة منسوبة له

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نفى الإعلامى والنائب البرلمانى مصطفى بكرى، الأخبار التي نسبها إليه أحد المواقع الإخبارية بخصوص تفاصيل تشكيل الوزارى المقبل، حيث نشر الموقع أسماء بعض الوزراء المنتظر تسميتهم فى التشكيل الوزارى المتوقع، ونسب تلك الأسماء لتصريحات مصطفى بكرى، إلا إنه نفى صلته بتلك التصريحات، حيث أنه أشار خلال برنامجه "حقائق وأسرار"، إلى وجود تعديل وزارى منتظر، لكنه لم يذكر أى أسماء للوزراء الجدد.

صورة الشكوى
صورة الشكوى

 

وأكد مصطفى بكرى، أنه تقدم بشكوى إلي المجلس الأعلى للإعلام للتحقيق فى مثل هذه الأكاذيب وتزييف الحقائق، وكتب فى تغريده عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر": "يؤسفنى أن موقع نبض الشهير ينسب لى كلاما نقلا عن موقع يسمى السبورة عن تشكيل وزارى وهمى، لم اقله ولا أعرف عنه شيئا".

2

 

وأضاف: "كان يجب على الموقع أن يتصل بس لأنفى له كذب هي الادعاءات، فقط كل ما قلته في "حقائق وأسرار"، أن هناك تعديلًا أو تغييرا للوزارة بعد انعقاد مجلس النواب وهذا نص دستوري، أما الأسماء وتزييف الحقائق فهي أكاذيب ساذجة، الغرض منها تسويق مثل هذه المواقع علي حساب مصداقيتي في نشر الخبر".

1

 

وتابع: "أما الأسماء وتزييف الحقائق فهى أكاذيب ساذجة، الغرض منها تسويق مثل هذه المواقع على حساب مصداقيتى فى نشر الخبر، وسأتقدم بشكوى إلى المجلس الأعلى للإعلام للتحقيق فى مثل هذه الأكاذيب وتزييف الحقائق".

 

ويأتى هذا بعدما قال الإعلامى مصطفى بكرى، أن هناك تعديل وزارى مرتقب سيحدث خلال أيام عقب إنعقاد مجلس النواب، وتابع: "هناك تعديل وزيرى وشيك ومن الممكن أن يكون خلال أيام بعد انعقاد مجلس النواب".

 

وأضاف "بكرى"، خلال تقديمه برنامج "حقائق واسرار"، المذاع عبر ""، أن عدد من الوزراء سوف يغادرون خلال هذا التعديل، لافتًا إلى أنه ليس لديه معلومة هل سيكون تعديل وزارى أم تغيير عدد من الوزراء.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق