التنمية المحلية تعلن تلقى 26.4 ألف شكوى خلال والاستجابة لـ 95% منها

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت وزارة التنمية المحلية، أن مبادرة" صوتك مسموع" التى أطلقتها فى أكتوبر 2018 برعاية رئيس مجلس الوزراء أحد أهم الملفات المهمة التى يحرص اللواء محمود شعراوى التنمية المحلية على متابعتها يومياً ويتابع تقاريرها بصورة مستمرة نظراً لاختلافها عن أى آلية سابقة لاستقبال شكاوى المواطنين، نظراً لاعتمادها على أبسط الطرق الغير تقليدية لتلقى الشكاوى من خلال وسائل التواصل الاجتماعى خاصة الفيس بوك و"الواتس اب" للتيسير على المواطن وسرعة الاستجابة لشكواه .

وذكر بيان للوزارة ، أن شعراوى استعرض، تقريراً حول استجابة مبادرة "صوتك مسموع " لشكاوى المواطنين وأهم ما حققته خلال عام فى التعامل مع الشكاوى والمقترحات التى تلقتها من المواطنين، حيث أشار وزير التنمية المحلية إلى زيادة عدد المتعاملين مع المبادرة مما يعد دليلاً على ثقة المواطنين بـ"صوتك مسموع " تفاعل فرق العمل التى تم تشكيلها بالمحافظات للتواصل مع فريق العمل الرئيسى بالوزارة وقيادات المحافظات فى العمل بجدية مع الشكاوى وسرعة حلها .

وقال شعراوى، إن نتائج التقرير الذى تلقاه عن عمل المبادرة أشار إلى تلقيها حوالى 160,6 ألف رسالة تضمنت 26,4 ألف شكوى وتم الرد على 25,6 ألف شكوى بنسبة 95% وجارى حل 1292 شكوى .

 

وأكد وزير التنمية المحلية أن المبادرة تعمل من خلال عدة قنوات اتصال، مما ييسر على المواطن الإبلاغ عن شكواه بالطريقة التى تناسبه وضمان سرعة الاستجابة والرد عليها، لافتًا إلى أن خدمة الواتس آب تلقت خلال عام 2020 حوالى 135,5 ألف رسالة منها 19 ألف 830 شكوى تم حل 19 ألف و307 شكوى بنسبة 97,4% وجارى حل 523 شكوى، كما تلقى البريد الإلكترونى للمبادرة 320 شكوى تم حلها بنسبة 89%، أما صفحة المبادرة على موقع ""، والتى يتابعها أكثر من 44 ألف شخص فورد إليها 6288 شكوى تم حلها بنسبة 88%، وتلقى الخط الساخن 2751 اتصالًا تليفونيًا من المواطنين للاستفسار عن الشكاوى التى ترد إلى المبادرة من بينهم 30مقترحاً وتم دراستها مع المسئولين بالوزارة والمحافظات.

وأوضح شعراوى أنه تم تدعيم المبادرة منذ انطلاقها بكافة الآليات التى تمكنها من سرعة تنفيذ أهدافها وأداء عملها على الوجه الأكمل وبما يحقق رضا المواطنين ومساعدتهم فى الاستجابة لشكواهم، لافتاً الى أن المبادرة تعد استكمالاً لتطوير منظومة الشكاوى وخدمة المواطنين القائمة بالوزارة.

وأشار وزير التنمية المحلية، إلى تنوع شكاوى المواطنين التى تلقتها المبادرة خلال عام 2020 ما بين شكاوى للقمامة والتى بلغ عددها 13,5 ألف شكوى، والإشغالات 8731 شكوى، ومخالفات البناء 2570 شكوى، والتعديات على الأراضى الزراعية وأملاك الدولة 1203 شكوي، والفساد 466 شكوى، موضحاً أنه فى إطار تطوير آلية حل شكاوى المواطنين والوصول إلى مرحلة متقدمة من رضا المواطن، تم التوجيه بقيام الأجهزة التنفيذية بالمحافظات بعمل جولات للمدن والأحياء للتأكد من حل الشكاوى بشكل جذرى وعدم عودة تلك الشكاوى مرة أخرى واتخاذ إجراءات فورية ضد المتسببين فى ذلك.

وقال اللواء محمود شعراوى، إن فرق عمل المبادرة فى المحافظات تتعامل مع الشكاوى الواردة للمبادرة بصورة سريعة وكانت أبرز المحافظات استجابة فى حل الشكاوى هى محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية والدقهلية، لافتاً إلى أن فرق المحافظات هى بمثابة غرفة عمليات دائمة تتلقى الشكاوى وتتابعها وتتواصل مع أصحابها وإفادتهم بما تم بصدد شكواهم.

 

وأشاد وزير التنمية المحلية بالجهود التى بذلتها فرق المبادرة بالوزارة والمحافظات لخدمة المواطنين مطالباً بالمزيد من الجهد والعمل لسرعة التفاعل مع الشكاوى والعمل على حلها بالتنسيق مع قيادات المحافظات بما يحقق رضا المواطن عن أداء الإدارة المحلية.

وأضاف وزير التنمية المحلية، أن المبادرة كان لها دور هام وملموس خلال عام 2020 فى متابعة تنفيذ قرارات مجلس الوزراء ووزارة التنمية المحلية بشأن تنفيذ الاجراءات الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس ومنها غلق الشواطىء والمطاعم والتصدى بحزم لتناول "الشيسة" فى المقاهى والكافيهات، كما تابعت " صوتك مسموع" أيضاً تنفيذ قرار المواعيد الجديدة لغلق المحال والورش والكافيهات والمقاهى، كما تلقت المبادرة أيضاً شكاوى المواطنين والابلاغ عن مخالفات البناء والتعدى على املاك الدولة والتحرك السريع اتجاه هذه الشكاوى فى ظل جهود الحكومة لاسترداد أراضى الدولة .

 

جدير بالذكر أنه يتم التواصل مع مبادرة "صوتك مسموع" عن طريق رقم "الواتس أب" (01150606783) ورقم الخط الساخن (15330) والصحفة الرسمية للمبادرة على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوكhttps://www.facebook.com/sotakmasmwo/?ref=bookmarks.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق