قافلة الأوقاف الدعوية تصل الخرطوم لتبادل خبرات تجديد الخطاب الدينى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استقبل السفير حسام عيسى سفير بالسودان، سفير مصر في السودان السفير حسام عيسى، والمستشار الإعلامي المصري عبد النبي صادق، وطاقم السفارة المصرية في الخرطوم، الدكتور أسامة البطحاني وكيل وزارة الشئون الدينية والأوقاف بالسودان والدكتور عبد الرحيم علي رئيس مجمع الفقه الإسلامي ، والدكتور عبد العاطي أحمد عباس مدير الأوقاف الاتحادية ، والدكتور الزبير أحمد علي مدير مركز التحصين الفكري التابع لوزارة الأوقاف السودانية، والدكتور محمد يوسف مدير الأوقاف في ولاية الخرطوم ، والدكتور عبد العزيز الصادق مدير المراسم والإعلام في وزارة الأوقاف الاتحادية.

 

وأكد  السفير حسام عيسى، أن زيارة الوفد المصري إلى السودان تأتي في إطار التعاون الثقافي والديني القائم بين البلدين، وهو تعاون له رصيد كبير، وتاريخ طويل، مشيرًا  إلى أنه كان هناك اتفاق بين الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، خلال زيارته إلى السودان العام الماضي للمشاركة في أعمال المؤتمر"الإسلام والتجديد بين الأصل والعصر"، ووزير الأوقاف والشئون الدينية السوداني نصر الدين مفرح ، الذي زار أيضًا القاهرة نهاية العام الماضي ، وعلى تبادل الزيارات في مجال الأئمة والوعاظ ، في إطار التعاون المستمر بين البلدين في هذا الصدد.

 

ومن جانبه قدم الدكتور أشرف فهمي مدير عام التدريب الشكر الجزيل  للجانب السوداني على حفاوة الاستقبال، لافتًا إلى أن القافلة الدعوية المشتركة بين وزارتي الأوقاف في البلدين تأتي تتويجا لزيارة د. محمد مختار جمعة وزير الأوقاف إلى دولة  السودان الشقيقة، وللدورة التدريبية المشتركة التي عُقدت مع الأئمة السودانيين في أكاديمية الأوقاف الدولية بالسادس من أكتوبر في مصر .

 

مؤكدًا أن تلك اللقاءات المشتركة هدفها تعميق الروابط التاريخية بين البلدين الشقيقين، وتبادل الخبرات في تجديد الخطاب الديني  وتوطيد جسور التعاون بين البلدين، فهما جسد واحد ومصير واحد ، متطلعًا إلى مزيد من التعاون بين الجانبين في الجانب الدعوي والثقافة الدينية، حيث تجمعنا اللغة والجغرافيا والتاريخ .

 

ومن جانبه رحب الدكتور أسامة البطحاني وكيل وزارة الشئون الدينية والأوقاف بالسودان، بزيارة الوفد المصري ، معربًا عن سعادته بتواجد العلماء والدعاة والداعيات، الأجلاء من الأوقاف المصرية في السودان، مضيفًا أن هذا اللقاء المشترك بين الأئمة والدعاة في البلدين يمثل ويجسد العلاقة الأخوية بين الشعبين الشقيقين .

 

ومن جانبه رحب الدكتور الزبير أحمد علي مدير مركز التحصين الفكري التابع لوزارة الأوقاف السودانية، بوفد الأئمة والواعظات في السودان، لافتًا إلى أن تلك الزيارة تعزيز التعارف والتواصل بين الأئمة والدعاة السودانيين والمصريين، وتبادل الخبرات العلمية والعملية، مضيفًا أن هذا البرنامج يأتي في إطار التعاون بين وزارتي الأوقاف في البلدين، لافتا إلى أن الوفد المصري، سيشارك مع 15 إماما وداعية من الجانب السوداني في قافلة مشتركة في 5 ولايات، هى:  الخرطوم ، جنوب دارفور ، شمال دارفور ، النيل الأبيض وشمال كردفان .

 

ومن جانبها  شكرت الواعظة وفاء عبد السلام، الجانب السوداني على حسن الاستقبال، لافتة إلى أن الزيارة تأتي في إطار وتبادل الزيارات بين  الوزارتين ، معربة عن أملها في أن تقدم القافلة ما يليق بالبلدين.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق