برلماني: المدن الصناعية المتخصصة تساهم في تنمية التصنيع المحلي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
قال جمال فؤاد السيد عضو لجنة الصناعة بمجلس النواب ان تقليل الفجوة بين الصادرات والواردات يتطلب إزالة المعوقات التى تحول دون تحقيق تنمية صناعية ملموسة وعلى راسها تعدد الرسوم والضرائب التى تمثل أعباء إضافية على المستثمر.  

تبسيط الإجراءات

واكد لـ"" أهمية توحيد الجهة التي يتعامل معها المستثمر للحصول على الترخيص والبدء فى الانتاج مع تسهيل الإجراءات بحيث لا تزيد الإجراءات كاملة على شهر . 

خفض التكاليف

وأشار إلى ضرورة الاستفادة من الثروات المعدنية لخفض تكاليف الإنتاج، ودعا الدولة لفتح منافذ لتسويق المنتجات خارجيا.

المدن الصناعية

واضاف ان انشاء للعديد من المدن الصناعية المتخصصة مثل مدينة الدواء ومدينة الأثاث ومدينة الذهب هو مواكبة الاتجاه العالمى مثلما هو الحال فى وسنغافورة وان تكون لكل صناعة مدينه وهذا من شانة زيادة حصيلة التصدير والاقلال من الاستيراد . 

يذكر ان  سمير عارف رئيس جمعية مستثمرى العاشر من طالب باستراتيجية واضحة لتقليل الفجوة بين الصادرات والواردات، بجانب المساندة وتقليل التكلفة على المصانع.
 
جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الصناعة بمجلس النواب، برئاسة معتز محمود، بحضور مجموعة من المصنعين والمستثمرين بشأن مشاكل التصنيع وإيجاد حلول. 

وشدد على ضرورة  فض اشتباكات الوزارات وبعضها البعض و بين الجهات المختلفة، وتوضيح حصول  المستثمر على مميزاته دون الدخول في هذه الاشتباكات. 

وأكد أنه يجب على المستثمر العمل على وضع إستراتيجية لتقليل تكاليفه وعمل دراسة لتحديد نسبة الإهدار في كل صناعة أولا، موضحا أن تكون نسبة  المساندة الصناعية فعالة بشكل أقوى وتكون لها حافز بشكل أكبر لتشجيع المستثمر وذلك عن طريق تقليل التكاليف وتقليل المدخلات الصناعية. 

وأوضح ان توجيهات  الرئيس برفع الصادرات إلي ١٠٠ مليار جنيه  يتطلب رفع جودة المنتج المصري.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق