"التضامن": قاعدة بيانات موحدة للأسر الأكثر احتياجا لضمان وصول الخدمات لمستحقيها

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكدت الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، أن منهج الوزارة يعتمد على العمل قبل الأزمات وأثنائها وما بعدها، مؤكدة أن الفترة المقبلة ستشهد تعاونا وثيقا مع منظمات المجتمع الأهلى، وأن المسئولية المجتمعية تتطلب تحرك المجتمع بشكل إيجابى، كما أن الدولة بما فى ذلك المجتمع الأهلى والقطاع الخاص تستهدف تحقيق العدالة الاجتماعية، واتخذت فى هذا الإطار خطوات سريعة وواضحة.

 

وقالت إن "الألف يوم الأولى فى حياة الأطفال" التابع للوزارة يستهدف الوصول إلى بنية عقلية ووجدانية سليمة يليها التغذية المدرسية، مؤكدة أن بناء الإنسان هدف قومى للدولة المصرية وسلامة العقل والجسد أهم مقومات هذا الهدف، وهو مرتبط أيضا بملف الحماية الاجتماعية والرؤية المتكاملة للإنسان المصرى من حصوله على سكن وتعليم وثقافة وحياة معيشية آمنة، مشيرة إلى أن وزارة التضامن الاجتماعى لديها رؤية شاملة تتضمن تدخلات مكثفة ومتكاملة تأتى فى إطار رؤية 2030.

 

وتطرقت وزيرة التضامن الاجتماعي لملف التحول الرقمى، مشيرة إلى أن الوزارة لديها قاعدة بيانات موحدة عن الأسر الأكثر احتياجا تساهم في وصول الخدمات لمستحقيها بشكل صحيح، وأن هدف الوزارة الأسمى هو التمكين الاقتصادى لهذه الأسر وخروجهم من دائرة العوز.

 

ووجهت نيفين القباج التحية للمتطوعين والجمعيات الأهلية المحلية فى المحافظات، الذين يساهمون بشكل كبير في وصول هذه القوافل لمستحقيها.

 

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي في احتفالية إتمام توزيعات شهر الكريم فى كافة أنحاء جمهورية مصر العربية بعد إطلاق شاحنات المواد الغذائية الخاصة بحملة "إفطار صائم".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق