مؤسسة تونسية تدعو قيس سعيد إلى مواجهة تجار الدين وغلق مقر اتحاد القرضاوى

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دعت مؤسسة تونسية، الرئيس التونسى قيس سعيد بمواجهة حركة النهضة الإخوانية، وضرورة غلق مقر اتحاد يوسف القرضاوي بتونس.

 

وقال المرصد الوطنى للدفاع عن مدنية الدولة بتونس، إنه يتابع ببالغ الاهتمام نتائج زيارة رئيس الجمهورية إلى ، ولا سيما منها التعاون الثقافى بما يُسهم فى التصدّى للإرهاب والتطرّف الفكرى والتعاون فى مجال التربية من أجل تحصين المجتمع ضد التطرّف وضد الحركات التى لا تُؤمن لا بالدولة ولا بتماسك المجتمع، ومكافحة الإرهاب بكافة أشكاله من خلال مجابهة كافة التنظيمات الإرهابية دون استثناء، وتجفيف منابع تمويلها حفاظًا على الدولة وعلى المجتمع.

 

وتابع: "وإذ يُثمّن المرصد هذه الأهداف المرسومة والتي تتماشى مع روح ونصّه ومع تطلعات الشعب، فإنه يدعو رئاسة الجمهورية والحكومة إلى الشروع في تطبيقها على أرض الواقع بالسرعة والحزم اللازميْن، بالغلق الفوري لمكتب لتنظيم "اتحاد علماء المسلمين" الإرهابي.

 

وأشار إلى أنه بالمراقبة اللصيقة للمؤسسات التعليمية التي لا تلتزم بقوانين المدرسة التونسية وبقيمها، وللمدرّسين الذين يتجاوزون البرامج التربوية الرسمية، من رياض الأطفال إلى الجامعة، ويعمدون إلى بث ثقافة التطرف والتكفير، كما طالب بالتطبيق الصارم لقانون الأحزاب الذى يمنع تأسيس الأحزاب على أساس مرجعيات دينية أو عرقية والتي لا تعترف بالطبيعة المدنية للدولة التونسية ولا بنظامها الجمهوري، وبالتحقيق المُعمّق في تمويل دعاة التطرف وتُجّار الدين من أشخاص وأحزاب وجمعيّات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق