الأكاديمية الوطنية للتدريب تستقبل وفدا من الدفعة الثانية لمنحة ناصر للقيادة

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استقبلت الأكاديمية الوطنية للتدريب،  وفد من الدفعة الثانية لمنحة ناصر للقيادة، المُقدمة من وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع وزارة الخارجية وعدد من المؤسسات الوطنية إلى شباب قارات آسيا وإفريقيا وأمريكا اللاتينية، وقد شاركت الأكاديمية في عملية اختيار المتدربين وفقًا للتكليف الرئاسي لاختيار أفضل العناصر.

 

ورحبت الدكتورة رشا راغب بجميع أعضاء الوفد، معبرة عن سعادتها برؤية أربعة من خريجي الأكاديمية الوطنية بينهم، وقالت: "الأكاديمية بيتهم الذي ينتمون إليه وهذا أمر طبيعي أن يأتوا إليها ويتواصلوا معنا أثناء تواجدهم في لأي سبب"، وتمنت لجميع المشاركين في يومهم الختامي في المنحة أن يكونوا قد قضوا 15 يومًا مميزًا في مصر.

 

وقدمت الأكاديمية ًا تعريفيًا عن رؤيتها ورسالتها وأبرز البرامج التي تقدمها الأكاديمية وعن تضمين البرامج التدريبية للأنشطة المختلفة الثقافية والرياضية، وأيضًا عن الخدمات الأخرى التي تقدمها الأكاديمية إلى جانب التدريب كالاختبارات والتي تشمل المعلومات العامة واختبارات اللغة العربية والإنجليزية واختبار السمات الشخصية، والاستشارات التي تقدمها الأكاديمية في مختلف المجالات مثل إعادة الهيكلة وإدارة الموارد البشرية وأنظمة تكنولوجيا المعلومات للأفراد والمؤسسات.

 

ويشمل العرض التعريفي أيضًا المنح التي وفرتها الأكاديمية لخريجيها داخل مصر وفرنسا وتايلاند وسنغافورة واليابان وكوريا والهند وهولندا وسويسرا، فضلًا عن الخطط المستقبلية للأكاديمية والتي منها إنشاء المركز الإقليمي للإبداع والذكاء الاصطناعي بأحد مبانيها؛ وذلك تنفيذًا لإحدى توصيات منتدى شباب العالم ، وتوسيع قاعدة المستفيدين من الأكاديمية لتشمل المؤسسات والشركات الخاصة والأفراد. 

 

تم عرض عدة تقارير مصورة عن نموذج محاكاة أعضاء الدفعة الثانية من البرنامج الرئاسي لتأهيل التنفيذيين للقيادة للعملية الانتخابية من خلال انتخابات اختيار اسم الدفعة، وآخر به تعقيبات  أعضاء المجلس الأعلى للجامعات على البرنامج التدريبي الذي تم تقديمه لهم، وكذلك تقرير مصور عن بعض خريجي الأكاديمية الذين تم تمكينهم في مواقع فاعلة بالدولة، وتم اختتام العروض بأغنية "إفريقيا التي نريد" التي قام بإعدادها وتقديمها شباب البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب الإفريقي للقيادة.

 

وقدم  رضا صالح -مدير عام العلاقات الخارجية بوزارة الشباب والرياضة-الشكر والتقدير لـ د. رشا راغب على حفاوة الاستقبال، ونقل لها تحيات معالي الوزير د. أشرف صبحي، وقدم لها درع الوزارة تقديرًا لجُهودها ولتعاونها الدائم.

 

كما تحدث 4 من أعضاء الدفعة الثانية لمنحة ناصر للقيادة عن مدى فخرهم بكونهم من خريجي الأكاديمية الوطنية للتدريب، وعن الفوائد التي اكتسبوها من التدريب في حياتهم وفي مجال على أرض الواقع، وقام أحدهم نيابةً عن الدفعة بتقديم درع إلى د. رشا تعبيرًا عن امتنانهم للأكاديمية لإعطائهم فرصة التأهيل والتدريب بها.

 

وخلال اللقاء تقدم أحد المتدربين من دولة باكستان بطلب توفير بالأكاديمية مثل برنامج APLP إلى دول قارة آسيا، بينما أعرب آخر من دولة - وهو يعمل بالدبلوماسية الخارجية الليبية- عن تطلعه إلى إبرام بروتوكول تعاون مع الأكاديمية الوطنية.

 

اختُتم اللقاء بعمل جولة لجميع الوفد داخل مباني الأكاديمية ، وتفقدوا ورش العمل القائمة في بعض البرامج التدريبية والمعامل والمحاضرات.

 

أنشئت الأكاديمية الوطنية للتدريب بموجب قرار جمهوري أصدره الرئيس عبد الفتاح في أغسطس 2017؛ لتكون قبلة التطوير والتعلم في مصر، ومنارة التنمية وقاطرة بناء الإنسان ونهضته بالعلم والمعرفة، على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق